الحبة الزرقاء تجلب العمى أحيانا   
السبت 1421/12/16 هـ - الموافق 10/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حبوب الفياغرا
أعلن طبيب عيون أميركي أن تناول عقار الفياغرا قد يودي بإبصار مستخدميه، وقال إن عددا من الرجال فقدوا الإبصار بشكل دائم نتيجة استخدام العقار المستخدم لحالات الضعف الجنسي.

وقال الطبيب هوارد بومرانز مدير قسم طب أعصاب العيون بالمركز الطبي التابع لجامعة ميريلاند إنه يعرف خمس حالات مرضية لرجال في الولايات المتحدة شخصها الأطباء باعتبارها فقدانا دائما للإبصار بعد تعاطيهم الفياغرا المعروف باسم الحبة الزرقاء.

وتشير الإحصاءات الأميركية إلى أن أكثر من عشرة ملايين شخص استخدموا عقار الفياغرا منذ التصريح باستخدامه عام 1998.

وحسب بومرانز فإن المريض يصاب بما يطلق عليه فقر دم العصب البصري بعد انقطاع تدفق الدم إلى العصب البصري في مقلة العين. وعادة ما يحدث ذلك عند الأشخاص المصابين بالسكري وارتفاع ضغط الدم واضطرابات الأوعية الدموية الأخرى.

ورفض متحدث باسم شركة فايزر للأدوية المنتجة للعقار ملاحظات بومرانز التي قدمها لأول مرة في مؤتمر الأكاديمية الأميركية لطب العيون في دالاس في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

واكتفى المتحدث باسم الشركة بالقول إن العقار الذي بلغ عمره ثلاث سنوات لا يشكل خطرا على مستخدميه. وأضاف "من خلال جميع خبراتنا العلاجية مع عقار الفياغرا لم يتم الإبلاغ عن أي حالة عمى متصلة بهذا العلاج". مشددا على أن "التقارير المتعلقة بحدوث مشاكل خطيرة في الإبصار نادرة للغاية".

ومن المعروف أن عقار الفياغرا متوفر في 100 دولة، وهو يسبب مشاكل مؤقتة في الرؤية مثل اختلال رؤية الألوان، كما أن تقارير أشارت إلى استخدام العقار من قبل المصابين ببعض الأمراض من شأنه أن يتسبب في مشاكل بالقلب مما يجعل استخدامه خاضعا للرقابة الطبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة