شارابوفا تتأهب للفوز ببطولة قطر للتنس   
السبت 1426/1/18 هـ - الموافق 26/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:46 (مكة المكرمة)، 13:46 (غرينتش)

شارابوفا خلال حفل الافتتاح ونظرة مليئة بالثقة في الفوز (الفرنسية)

 

خطوة واحدة تفصل نجمة التنس الروسية ماريا شارابوفا عن اقتناص لقب بطولة قطر لتنس السيدات عندما تلاقي منافستها الأسترالية أليسيا موليك مساء اليوم السبت في المباراة النهائية للبطولة البالغة جوائزها 600 ألف دولار.
 
وتأمل شارابوفا المصنفة ثانية في تحقيق الفوز لتصعد إلى منصة التتويج في البطولة القطرية للمرة الأولى ولتبقي اللقب في حوزة الروسيات للعام الثالث على التوالي بعد أن تكفلت مواطنتها أناستازيا ميسكينا بهذه المهمة في العامين الماضيين، لكنها خرجت مبكرا هذه المرة على يد الإسبانية كونشيتا مارتينيز.
 
ولم تجد النجمة الروسية الصاعدة بقوة أي صعوبة في مواصلة مسيرتها الناجحة والتأهل للدور النهائي على حساب السلوفاكية دانييلا هانتشوفا، إذ لم تترك لها أي مجال للمقاومة وفازت عليها بمجموعتين نظيفتين 6-2 و6-4 في المباراة التي جرت في وقت متأخر من مساء الجمعة، بعد أن تسببت الأمطار في توقف المنافسات لوقت طويل.
 
ومنذ ظهورها الأول في البطولة خلال مباريات الدور الثاني أجهزت شارابوفا سريعا على منافساتها حيث حققت فوزا ساحقا على الأرجنتينية جيزيلا دولكو 6-1 و6-1 في غضون ساعة و14 دقيقة، ثم قدمت عرضا قويا قبل أن تتغلب على الفرنسية ماريون بارتولي 6-3 و6-2.
 
وفي مبارياتها الثلاث نجحت اللاعبة الروسية -التي تحتل المركز الرابع في تصنيف اللاعبات المحترفات- في فرض أسلوبها على جميع المنافسات مستخدمة سلاحين رئيسيين هما ضربات الإرسال القوية والكرات القوية والمحكمة من الخط الخلفي للملعب، إضافة إلى تميزها بحسن استقبال الإرسال وحسم الكثير من الكرات الصعبة.
 
ومنذ وصولها إلى قطر لم تخل تصريحات شارابوفا من إظهار الكثير من الآمال والطموحات في نيل الألقاب وتكرار الإنجاز الرائع الذي حققته في الموسم الماضي عندما فازت ببطولة ويمبلدون الإنجليزية إحدى البطولات الأربع الكبرى قبل أن تكمل العام السابع عشر من عمرها.
 

موليك نجحت في الإطاحة بموريسمو (الفرنسية)

طموحات موليك

وعقب تأهلها لنهائي بطولة قطر بدا أن شارابوفا واثقة من إكمال مهمتها بنجاح، حيث حرصت على توجيه رسالة غير مباشرة لمنافستها الأسترالية عندما قالت إنها تتطلع للقاء موليك وتثق في أنها ستقدم أداء جيدا في مواجهتها.
 
لكن موليك لن تكون بالتأكيد صيدا سهلا للروسية الشابة خاصة بعد أن وصلت إلى النهائي القطري بعد أداء رائع وفوز مستحق على الفرنسية إميلي مويسمو المصنفة أولى والثانية عالميا مساء الجمعة بمجموعتين نظيفتين 7-6 و6-1.
 
وأظهرت موليك الكثير من الثبات والكفاح خلال المجموعة الأولى، وخلال الشوط الفاصل أتيحت لمنافستها أكثر من فرصة لحسم النتيجة لكن اللاعبة الأسترالية ظلت رابطة الجأش لتنجح في النهاية في اقتناص الفوز بهذا الشوط بنتيجة 13-11.

وكشرت موليك عن أنيابها في المجموعة الثانية وتفوقت خلالها على موريسمو بشكل واضح لتفوز بنتيجة 6-1 وكأنها توجه إنذارا لشارابوفا بأن لقب قطر لن يكون سهل المنال بالنسبة لها.
 
وإذا كان فوز موليك على موريسمو قد حرم الأخيرة من القفز إلى قمة التصنيف العالمي للاعبات المحترفات بدلا من الأميركية ليندساي ديفنبورت، فإن اللاعبة الأسترالية تأمل في مواصلة تقدمها بأمل أن يكون اللقب القطري غايتها وأن تكون شارابوفا ضحيتها المقبلة.
____________
الجزيرة نت
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة