أوروبا تقاطع المستوطنات الإسرائيلية   
الأربعاء 10/9/1434 هـ - الموافق 17/7/2013 م (آخر تحديث) الساعة 20:34 (مكة المكرمة)، 17:34 (غرينتش)
السياسة الاستيطانية الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية أدت لتعثر عملية السلام (الفرنسية)
ذكرت صحف أميركية أن الاتحاد الأوروبي قرر أن يحظر بشكل رسمي على الدول الأعضاء أي تمويل أو تعاون مع جهات أو أطراف في المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، موضحة أن الاتحاد الأوروبي أكد أن اتفاقياته مع إسرائيل لا تنطبق على المناطق الفلسطينية المحتلة.

فقد ذكرت واشنطن بوست أن الاتحاد الأوروبي سيتخذ إجراءات أكثر صرامة ضد إسرائيل، وذلك من خلال عمله على إنفاذ مبادئ توجيهية جديدة لجميع الدول الأعضاء بالاتحاد بمقاطعة المستوطنات الإسرائيلية.

وأوضحت أن هذه الإجراءات تتمثل في ضرورة مقاطعة دول الاتحاد الأوروبي للمستوطنات الإسرائيلية الموجودة في الأراضي الفلسطينية، وبعدم منح أي دولة أوروبية أي تمويل أو منح مالية أو منح دراسية أو جوائز لأي جهة في هذه المستوطنات اليهودية في هضبة الجولان أو الضفة الغربية أو القدس الشرقية.

وأضافت الصحيفة أن الاتحاد الأوروبي يريد من وراء هذه الإجراءات الصارمة إجبار إسرائيل على استئناف مفاوضات السلام المتعثرة في الشرق الأوسط.

أوروبا أعلنت عن إجراءاتها ضد المستوطنات الإسرائيلية بالتزامن مع زيارة يقوم بها وزير الخارجية الأميركي جون كيري للمنطقة، في محاولة للحث على استئناف مفاوضات السلام المتعثرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين

كيري بالمنطقة
وقالت واشنطن بوست إن أوروبا أعلنت عن هذه الإجراءات بالتزامن مع زيارة يقوم بها وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى منطقة الشرق الأوسط، حيث وصل إلى الأردن في رحلته السادسة هذه السنة للمنطقة، وذلك من أجل الحث على استئناف مفاوضات السلام المتعثرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وأشارت الصحيفة إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو دعا مجلس الوزراء الإسرائيلي إلى اجتماع طارئ لبحث الإجراء الأوروبي الذي يُعتبر بمثابة هزة، مضيفة من خلال مقال نشرته للكاتبة الأميركية جينفر روبين أن إسرائيل غاضبة من جراء هذا الإجراء الأوروبي القاسي ضدها.

من جانبها قالت صحيفة واشنطن تايمز إن الإجراء الأوروبي أغضب إسرائيل، موضحة أن الخطوة الأوروبية تحظر على الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أي نوع من التعامل مع المستوطنات الإسرائيلية التي تم بناؤها في المناطق المتنازع عليها بعد حدود 1967.

وفي هذا السياق قالت نيويورك تايمز إن إسرائيل شجبت الإجراء الأوروبي المتعلق بالتعامل مع المستوطنات الإسرائيلية، مضيفة أنه يتوقع أن يلتقي وزير الخارجية الأميركي كيري الرئيس الفلسطيني محمود عباس وعددا من الدبلوماسيين العرب والعاهل الأردني عبد الله الثاني لبحث كيفية استئناف مفاوضات السلام المتعثرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة