اكتشاف حالة ثانية لمرض جنون البقر في اليابان   
الأربعاء 1422/9/6 هـ - الموافق 21/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مسؤولون يابانيون أثناء دورة تدريبية للكشف عن جنون البقر في يوكوهاما عقب اكتشاف الحالة الأولى (أرشيف)
أعلنت وزارة الصحة اليابانية أن حالة ثانية مشتبها بها للإصابة بمرض جنون البقر اكتشفت في مزرعة بجزيرة هوكايدو الشمالية. وقررت الوزارة تشكيل لجنة من خبراء صحة الحيوان ستعقد اجتماعا في وقت لاحق لمراجعة نتيجة الاختبارات.

وذكرت وكالة أنباء كيويدو اليابانية أن اختبارات أجريت في سوق محلي للحوم شمالي اليابان أظهرت وجود حالة للإصابة بالمرض الذي يدمر خلايا المخ لدى الحيوان. وظهرت الحالة عند بقرة تبلغ من العمر 67 شهرا وجاءت نتيجة الفحص الثاني بكلية الزراعة والطب البيطري في أوبيهيرو إيجابية أيضا.

وتجري الحكومة اليابانية اختبارات لجميع الأبقار المذبوحة منذ 18 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي في أعقاب اكتشاف أول حالة للإصابة بجنون البقر في اليابان في سبتمبر/ أيلول الماضي.

يشار إلى أن صناعة اللحوم في اليابان والاستثمارات المرتبطة بها في المطاعم قد تضررت كثيرا منذ اكتشاف أول حالة لجنون البقر في البلاد. وتوقع المسؤولون عن هذه الصناعة انخفاضا كبيرا في حجم المبيعات والأرباح حتى مارس/ آذار القادم. كما يهدد ظهور حالات جنون البقر بتوقف الصادرات اليابانية من اللحوم إلى الولايات المتحدة وأستراليا على غرار ما حدث مع الصين.

يشار إلى أنه لم ترد تقارير عن انتقال مرض جنون البقر إلى الإنسان في اليابان منذ اكتشافه، كما يشار إلى أن حالات العدوى البشرية من مرض جنون البقر قد وصلت في أوروبا مؤخرا إلى 100 حالة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة