سينما إيران تحتفي بمارادونا قبيل مقدمه   
السبت 1429/1/4 هـ - الموافق 12/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 12:23 (مكة المكرمة)، 9:23 (غرينتش)
فيلم مارادونا سيكون من أبرز العروض الأجنبية (الجزيرة نت)
فاطمة الصمادي–طهران
قصة صعود وأفول نجم كرة القدم الأرجنتيني السابق دييغو مارادونا في تسعينيات القرن الماضي, أضافت بعدا جديدا لمهرجان الفجر السينمائي في دورته الـ26 والتي تبدأ في طهران بداية الشهر المقبل.

ويأتي عرض فيلم المخرج ماركو ريسى "ماردونا" ضمن فعاليات المهرجان قبيل وصول نجم الكرة السابق لطهران بدعوة رسمية, ليكون من أبرز الأفلام الخارجية المشاركة في دورة هذا العام.

يلعب الأدوار الرئيسية في الفيلم مارادونا نفسه إضافة إلى جوليتا دياز وكلوديا ويلفان وغيلارمو كابولا.

ويتعرض الفيلم بشكل روائي لمقاطع من حياة مارادونا المولود عام 1960 في إحدى ضواحي بيونس أيرس وصولا إلى أزمة اعتقاله. وقد خصص مهرجان هذا العام مساحة واسعة لأفلام المخرج السويدي الراحل إينغمار برغمان، الذي يحظى بالعدد الأكبر من العروض المخصصة للأفلام الأجنبية.

ومن أبرز ما سيعرض للمخرج الذي عرف بالبحث العميق في فلسفة الحياة فيلم "العطش" المنتج عام 1949 و"الفراولة البرية" 1957 و"الوجه" 1958 و"نبع الحياة" 1960 و"الناي المسحور" 1975 و"بيضة الأفعى" 1977 و"سوناتة الخريف" 1978 وغيرها من الافلام.

يشار إلى أن مهرجان الفجر الذي انطلق عام 1983 ينظر إليه على أنه أكبر تظاهرة سينمائية إيرانية, ويقام سنويا في ذكرى قيام الثورة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة