انفجار قرب منزل ناشط إندونيسي   
الأربعاء 1426/5/2 هـ - الموافق 8/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:10 (مكة المكرمة)، 10:10 (غرينتش)

السلطات الإندونسيية تتحسب من هجمات منذ انفجار سالاواسي المزدوج (الفرنسية
وقع انفجار اليوم الأربعاء في منزل ناشط إسلامي قرب العاصمة الإندونيسية دون أن يسفر عن  سقوط ضحايا أو أضرار.

وقالت محطة محلية إن الانفجار الذي تزامن مع تزايد التحذيرات من الهجمات الإرهابية في البلاد وقع خارج منزل الناشط الإسلامي أبو جبريل, وهو صديق لأبو بكر باعشير عالم الدين الذي تتهمه الحكومات الغربية بقيادة الجماعة الإسلامية المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وذكر شهود أن أبو جبريل كان موجودا في مسجد قريب وقت وقوع الانفجار الذي أثار هلع سكان الحي.

وذكر مسؤول في الشرطة ببلدة بامولانغ خلال مؤتمر صحفي أن أحدا لم يصب في الانفجار الذي وقع جراء قنبلة يدوية الصنع، مضيفا أنه تسبب بحدوث حفرة في الأرض.

وأشارت المعلومات إلى أن الشرطة طوقت المنطقة ومنعت اقتراب أجهزة الإعلام من مكان الانفجار.

وكان التوتر قد تصاعد في إندونيسيا بعد انفجار مزدوج وقع في سوق بمدينة تنتا الواقعة في جزيرة سالاواسي ذات الأغلبية المسيحية وأودى بحياة 22 شخصا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة