الكويت: الإخوان مصدر قلق لمصر ودول الخليج   
الأربعاء 1436/3/17 هـ - الموافق 7/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 12:32 (مكة المكرمة)، 9:32 (غرينتش)

اعتبر مسؤول كويتي أمس الثلاثاء جماعة الإخوان المسلمين تنظيما "يشكل قلقا على مصر ودول الخليج"، مشيرا إلى أن التعامل الأمني يرتكز على جماعات إرهابية تكون معروفة أحيانا وغير معروفة أحيانا أخرى.

وقال وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الكويتي الشيخ محمد عبد الله المبارك الصباح في تصريحات إن جماعة الإخوان المسلمين هي "أحد التنظيمات التي تقلق وتؤرق أشقاءنا بمصر وكذلك دول مجلس التعاون" الخليجي.

وجاءت تصريحات الصباح هذه عقب المحادثات التي أجراها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح أثناء زيارته الأولى لهذه الدولة الخليجية التي استغرقت يومين واختتمها أمس الثلاثاء.

وردا على سؤال عن ما إذا كانت المحادثات بين قيادتي مصر والكويت تطرقت إلى ملف الإخوان المسلمين، قال المبارك الصباح إن "الملف الأمني كان هاجسا مشتركا كبيرا، ولا شك في أن تنظيم الإخوان هو أحد التنظيمات التي تقلق وتؤرق أشقاءنا بمصر وكذلك دول مجلس التعاون".

وبشأن المصالحة القطرية المصرية، قال وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الكويتي إنه "تم التطرق لها بإسهاب من الجانبين"، مستذكرا مبادرة الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز وأمير الكويت في "توفير مناخ إيجابي لهذه المصالحة التي تمت بوادرها في الأيام العشرة الأخيرة".

وقال إن "التنسيق مستمر لاستكمال الخطوات المهمة بين الجانبين لتوحيد الصف".

وأوضح المبارك أن "الوضع الأمني قبل عشرات السنين كنا نتحدث فيه عن جيوش قائمة وأسلحة تقليدية"، وأضاف أن التعامل الأمني الآن يرتكز على جماعات إرهابية تكون معروفة في أوقات وغير معروفة في أوقات أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة