الجزيرة تنظم منتداها الثالث حول الإعلام والشرق الأوسط   
الخميس 1428/3/11 هـ - الموافق 29/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:26 (مكة المكرمة)، 23:26 (غرينتش)
افتتاح منتدى الجزيرة الثاني العام الماضي (ارشيف-الجزيرة)
تنظم شبكة الجزيرة يومي الأول والثاني من أبريل/ نيسان 2007 منتداها الإعلامي الثالث تحت عنوان "الإعلام ومنطقة الشرق الأوسط-ما وراء العناوين".
 
وقال المدير العام لشبكة الجزيرة وضاح خنفر إن المنتدى سيوفر فرصة للتداول مع زملاء من مختلف أنحاء العالم حول تجربة العمل الصحفي في مناطق النزاعات لا سيما الشرق الأوسط، موضحا أن تجربة الجزيرة في هذا الميدان كانت متميزة عالميا.
 
وتتمحور جلسات المنتدى هذا العام حول ما يمكن تسميته بصحافة العمق التي تتجاوز العناوين السريعة لتغوص في الخلفيات السياسية والثقافية والتاريخية للخبر، وتقدم للجمهور صورة أكثر شمولا لما يجري حوله من أحداث وتطورات.
 
ويناقش المشاركون أيضا العلاقات المركبة بين السياسة والإعلام والتأثير المتبادل بينهما وأثر ذلك على مصداقية الإعلام خاصة في زمن الحرب والنزاعات المسلحة، كما يبحثون التحديات التي تعترض وسائل الإعلام الدولية في تغطيتها لقضايا الشرق الأوسط الساخنة، وما إذا كان الإعلام العالمي يسعى لبناء جسور التفاهم والتعاون بين الشعوب والثقافات أم لإقامة الجدر والحواجز بينها.
 
وسيوفر المنتدى إلى جانب ما سيدور في الجلسات من نقاشات ومداولات بين نخبة واسعة من الإعلاميين والخبراء والمفكرين والأكاديميين للمشاركين فرصة اللقاء والتعارف وإقامة علاقات التعاون مع زملاء المهنة من مختلف أنحاء العالم.
 
ويجتذب المنتدى عشرات الباحثين والإعلاميين من مختلف أنحاء العالم، ومن بين أهم المشاركين هذه السنة الصحفي العالمي المشهور سايمور هيرش الذي سيلقي خطابا في الجلسة الأولى يوم الأحد على الساعة 9 صباحا، وكذلك الأكاديمي لورنس ليسيج، إضافة إلى أسماء صحفية وبحثية معروفة مثل فهمي هويدي ومارتن بل وعزمي بشارة وعبد الباري عطوان وجايمس زغبي، كما سيشارك السيد تيسير علوني مراسل الجزيرة من إسبانيا حول تغطية الحروب.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة