صيادان عاشا على مياه الأمطار شهرا   
الأربعاء 1434/6/28 هـ - الموافق 8/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 21:39 (مكة المكرمة)، 18:39 (غرينتش)

ذكرت تقارير إخبارية اليوم الأربعاء أن اثنين من الصيادين من جمهورية كيريباتي عاشا لمدة شهر تقريبا معتمدين في شرابهم على ماء المطر وفي غذائهما على السمك النيئ بعد تعطل محرك قاربهما في المحيط الهادئ، وأصبحا تحت رحمة التيار.

وجمهورية كيريباتي هي مجموعة من الجزر الصغيرة تقع في منتصف الطريق ما بين أستراليا والولايات المتحدة الأميركية.

وقد رصدت السفينة السياحية الأميركية "باسفيك برنسيس" الصيادين (20 و40 عاما) ونقلتهما على متنها مع قارب الصيد الخاص بهما.

وقال ربان السفينة ألفريد كانيبا لشبكة أي بي سي الأسترالية "لقد بادرت بتقديم المياه لهما لأنه لم تكن هناك أمطار كثيرة في ذلك الوقت مما اضطرهما لشرب الماء المالح وهذا أمر مهلك لهما ولم يكن في استطاعتهما البقاء على هذه الحال ثلاثة أيام أخرى".

وقد أوصلتهما السفينة السياحية إلى جزر سليمان حيث يمكنهما العودة منها إلى كيريباتي. وقال ربان السفينة إنه تعهد بإصلاح قاربهما وإنه سوف يعيده إليهما عند مروره بجزيرتهما، لكنه لا يعرف متى سيكون ذلك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة