تركيا تعلن قرب الإفراج عن رهائنها في الموصل   
السبت 1435/10/7 هـ - الموافق 2/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:32 (مكة المكرمة)، 12:32 (غرينتش)

أعلن وزير الدفاع التركي عصمت يلمظ اليوم السبت أنه سيفرَج قريبا عن الطاقم الدبلوماسي لقنصلية تركيا في الموصل الذي يضم 49 شخصا والمحتجز لدى مقاتلين يعلنون ولاءهم للدولة الإسلامية في العراق والشام.

وقال الوزير التركي إنهم يجرون الاتصالات مع كل الأطراف في العراق، ويُحتمل أن يفرَج عنهم قريبا، مقدرا وقت عودتهم إلى تركيا "يوم غد أو بعد غد".

وهذه أول مرة منذ أسابيع أن يدلي مسؤول تركي بتصريح حول مصير الأتراك المحتجزين منذ 11 يونيو/حزيران في العراق.

واقتحم مقاتلو الدولة الإسلامية في العراق والشام أثناء هجوم في يونيو/حزيران على مقر البعثة الدبلوماسية التركية، واحتجزوا دبلوماسيين من بينهم القنصل العام وعائلاتهم رهائن.

وأفرج المسلحون في 3 يوليو/تموز عن 32 سائقا تركيا خطفوهم أثناء الهجوم، لكنهم ما زالوا يحتجزون الدبلوماسيين.

وأدرجت أنقرة تنظيم الدولة الإسلامية في يونيو/حزيران قبل قليل من خطف الرهائن على لائحة المنظمات الإرهابية، ونصحت تركيا مواطنيها في الأسابيع الأخيرة بمغادرة العراق لأسباب أمنية، باستثناء كردستان العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة