البنتاغون يختبر صاروخا جديدا مضادا للصواريخ   
الخميس 4/8/1423 هـ - الموافق 10/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
إحدى تجارب الصواريخ الأميركية (أرشيف)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية أمس الأربعاء أنها ستجري تجربة جديدة لإطلاق صاروخ مضاد للصواريخ فوق المحيط الهادئ يوم الاثنين المقبل.

وستتضمن هذه التجربة الجديدة الاستعانة بالباخرة "يو إس إس بول جونز" المجهزة بنظام رادار من نوع "إيغيس" لجمع معلومات حول الهدف وكيفية التصدي للصاروخ.

وأوضح مصدر في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أنه "بالرغم من أن رادار الباخرة لا يوجه عملية التصدي للهدف فإن المعلومات التي سيتم الحصول عليها ستستعمل لتأكيد دور الرادار (إس بي واي-1) وقد يشارك النظام إيغيس في الدفاع ضد الصواريخ الهجومية الطويلة المدى".

وأضاف أنها ستكون أول مشاركة لنظام إيغيس في تجربة جوية لصاروخ مضاد للصواريخ. وستكون هذه التجربة الجديدة السابعة منذ بدء التجارب عام 1999. وقد نجحت أربع تجارب بينها آخر ثلاثة.

وكما كان الحال في التجارب السابقة, فإن الصاروخ الهدف سيطلق في الجو من قاعدة فادينبيرغ الجوية في كاليفورنيا. وستراقبه أقمار اصطناعية ورادارات وسيتم اعتراضه مبدئيا فوق المحيط الهادئ عن طريق صاروخ آخر يتم إطلاقه من قاعدة في جزر مارشال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة