آرمسترونغ ينفي أنباء عن تناوله المنشطات   
الثلاثاء 1426/7/18 هـ - الموافق 23/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:52 (مكة المكرمة)، 12:52 (غرينتش)

آرمسترونغ لدى فوزه بسباق فرنسا عام 1999 (الفرنسية-أرشيف)

 
نفى الدارج الأميركي لانس آرمسترونغ الفائز بسباق فرنسا الدولي سبع مرات الأنباء التي تحدثت عن تناوله مواد منشطة أدت لفوزه بالسباق عام 1999 مؤكدا أنه لم يتناول أبدا أي عقاقير لتحسين أدائه.
 
وكانت صحيفة ليكيب الرياضية الفرنسية قالت في عددها الصادر اليوم الثلاثاء إنها اطلعت على وثائق من أحد المعامل تشير إلى أن ست عينات بول أخذت من آرمسترونغ خلال سباق فرنسا عام 1999 أوضحت وجود آثار لعقار "إيريثروبيوتين" المنشط بشكل لا يقبل الجدل.
 
ولم تكن هناك اختبارات لرصد آثار هذا العقار الذي يزيد من كرات الدم الحمراء في عام 1999، لكن العينات التي أخذت آنذاك تم الاحتفاظ بها وأعيد اختبارها في الآونة الأخيرة في معمل متخصص قرب باريس، حيث أرسل المعمل نتيجة الاختبارات إلى وزير الرياضة الفرنسي أمس الاثنين.
 
جدير بالذكر أن آرمسترونغ الذي يعد أحد أشهر الدراجين في العالم أعلن اعتزاله بعد فوزه بسباق فرنسا للدراجات للمرة السابعة أواخر شهر يوليو/تموز الماضي محققا رقما قياسيا، علما بأنه خاض معركة مع السرطان قبل عام 1999 وأجريت له عمليتان جراحيتان وخضع للعلاج الكيمياوي. 
    
وطوال ممارسته لهذه الرياضة ثارت مزاعم كثيرة عن تعاطيه المنشطات لكنه كان ينفي ذلك على الدوام.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة