بان كي مون يزور الأراضي المحتلة   
الثلاثاء 1437/1/8 هـ - الموافق 20/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 12:43 (مكة المكرمة)، 9:43 (غرينتش)

يقوم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الثلاثاء بزيارة مفاجئة إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية المحتلة، في إطار تحركات دولية لاحتواء التوتر المتصاعد بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال مدير مكتب الجزيرة في فلسطين وليد العمري إن الزيارة التي لم يعلن عنها مسبقا ستبحث الأوضاع الأمنية مع القيادتين الإسرائيلية والفلسطينية، في لقاءين مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وقال مسؤول بالأمم المتحدة لوكالة الصحافة الفرنسية إن بان "سيصل اليوم في زيارة تستمر يومين إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية".

لقاءات كيري
وأشار مدير مكتب الجزيرة إلى أن الزيارة تأتي مع تسارع وتيرة التحركات السياسية لتهدئة الموقف في الأراضي الفلسطينية، حيث من المقرر أن يجتمع وزير الخارجية الأميركي جون كيري مع نتنياهو في ألمانيا، كما سيجتمع مع الرئيس الفلسطيني في العاصمة الأردنية عمان السبت المقبل.

من جهة أخرى، نقلت صحيفة هآرتس الإسرائيلية عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن كيري يسعى لترقية "التفاهمات المعتمدة" منذ نحو عام بين إسرائيل والأردن حول الوضع القائم في المسجد الأقصى، في محاولة لتهدئة موجة العنف الحالية، حسب الصحيفة.

ووفق الصحيفة، فإن إحدى المشكلات العويصة هي أن هذه التفاهمات بين القادة لم تدوَّن, وأوضحت أن إحدى الأفكار التي سيحملها كيري هي تدوين هذه التفاهمات.

ولم توضح الصحيفة المقصود بالتفاهمات المعتمدة، وينفي الأردن باستمرار وجود أي تفاهمات مع الاحتلال تسمح باقتحام المستوطنين للأقصى وتقسيمه زمانيا ومكانيا.

وقد دعا كيري أمس الاثنين الفلسطينيين والإسرائيليين إلى ضبط النفس ومنع العنف، مؤكدا على "حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها"، وعلى أهمية "عدم تغيير الوضع الراهن في المسجد الأقصى".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة