الأمم المتحدة تستعد لترحيل 20 ألف أنغولي من زامبيا   
الأحد 1424/3/11 هـ - الموافق 11/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لاجؤون أنغوليون في زامبيا (أرشيف)

قال رئيس اللجنة التنفيذية للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة فيسيها بيمر إن نحو 20 ألف لاجئ أنغولي سيغادرون زامبيا إلى بلادهم في إطار برنامج ترحيل طوعي يبدأ في أوائل يونيو/ حزيران المقبل.

وأكد بيمر أنه سيجري ترحيل 60 ألف أنغولي من زامبيا في غضون عامين، وأضاف أن ميزانية الترحيل تتراوح بين 30 إلى 40 مليون دولار، تسلمت اللجنة منها حتى الآن 11 مليونا من مانحين "وهي كافية لبدء البرنامج في 12 يونيو/ حزيران".

وبعد زيارته لمخيم لللاجئين أكد بيمر أن الترتيبات بدأت، وأن 500 لاجئ سيغادرون المخيم في الوقت المحدد لبدء البرنامج، منوها إلى أن السلطات الأنغولية أبلغت المفوضية أن إزالة الألغام من المناطق التي سيجري توطين اللاجئين فيها تسير بشكل طيب.

يذكر أن نحو 270 ألف لاجئ أنغولي يعيشون في زامبيا من بينهم 211 ألفا فروا من أنغولا خلال الحرب الأهلية التي استمرت نحو ثلاثة عقود وانتهت في أبريل/ نيسان عام 2002 بعد مصرع زعيم المتمردين جوناس سافيمبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة