وزير خارجية مصر ينفي علمه بالقمة المصغرة   
الثلاثاء 1425/2/9 هـ - الموافق 30/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دمشق والقاهرة تسعيان لإعداد جيد للقمة العربية ( الفرنسية-أرشيف)

نفى وزير الخارجية المصري أحمد ماهر علمه بوجود اجتماع قمة ثلاثي أو رباعي في شرم الشيخ بمصر غدا. وقال ماهر في تصرحات أدلى بها بعد لقاء ضمه مع وزير الخرجية السوري فاروق الشرع إن الاتصالات العربية متواصلة حول القمة العربية بين القادة العرب .

وكان المتوقع أن تلتئم مة مصغرة بين الرئيسين المصري حسني مبارك والسوري بشار الأسد وولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز وعاهل البحرين حمد بن عيسى آل خليفة الذي أجرى محادثات أمس مع مبارك.

واستقبل الرئيس المصري حسني مبارك في شرم الشيخ اليوم وزير الخارجية السوري الذي سلمه رسالة من الرئيس السوري بشار الأسد.

وذكرت مصادر مصرية مسؤولة أن الرسالة تتعلق بالمشاورات الجارية من أجل تجاوز ما حدث في تونس والتحضير بشكل واف لعقد القمة وضمان خروجها بنتائج تتناسب وحجم التحديات التي تواجه الأمة العربية. ومن المقرر أن يتوجه الوزير السوري إلى الرياض حاملا رسالة مماثلة.

وأفادت مراسلة الجزيرة نقلا عن المصادر المصرية أن قمة شرم الشيخ الرباعية ليست بديلا عن قمة تونس ولكنها تأتي في إطار الجهود السياسية الموسعة لعقد قمة عربية. وأضافت أنه من المتوقع أن يناقش القادة الأربعة الموضوعات الخلافية التي كانت ضمن أسباب إرجاء مؤتمر تونس.

وأوضح مصدر إعلامي سوري أن المداولات التي جرت في اجتماعات وزراء الخارجية العرب في تونس كانت قد توصلت إلى اتفاق حول مشاريع الوثائق والقرارات التي سترفع إلى الرؤساء والقادة العرب، ومن أبرزها وثيقة العهد لإصلاح الجامعة العربية ووثيقة التحديث والتطوير لدى الدول العربية وتفعيل مبادرة السلام العربية التي أقرها مؤتمر القمة في بيروت في مارس/ آذار 2002.

وليم بيرنز
المبادرة الأميركية
وفي السياق ذاته أعلن المتحدث باسم الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر أن إرجاء القمة العربية لا يؤثر على الخطط الأميركية للإصلاح التي يتضمنها المشروع المسمى مبادرة الشرق الأوسط الكبير.

ومن المتوقع أن تتناول محادثات الوفد الأميركي برئاسة وليم بيرنز الذي يصل المنطقة في غضون أيام ملف الإصلاح. وأكد باوتشر أن واشنطن تتطلع لمبادرات داخل المنطقة لإجراء إصلاحات في مجالات السياسة والاقتصاد والتعليم.

وجدد المتحدث الأميركي التأكيد على أن واشنطن ستطرح مبادرة الشرق الأوسط الكبير على قمة الدول الثماني الصناعية بالولايات المتحدة في يونيو/ حزيران المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة