وفاة زعيم للمقاتلين الشيشان في السجن   
الأحد 1423/10/10 هـ - الموافق 15/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سلمان رادوييف
أعلنت وزارة العدل الروسية أن زعيم المقاتلين الشيشان السابق سلمان رادوييف الذي حكم عليه بالسجن المؤبد العام الماضي بتهمة خطف رهائن عام 1996, قد توفي في سجنه. ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية عن نائب وزير العدل الروسي يوري كالينين قوله إن رادوييف (35 عاما) توفي أمس السبت في سجن يقع بمدينة أورال الروسية.

وقال كالينين إن التوقعات الأولية لعملية التشريح التي لم يعلن عن نتائجها لحد الآن تشير إلى أن رادوييف توفي بسبب نزيف داخلي, وأكد أن أسباب الوفاة كانت طبيعية وأنه لا توجد على جسمه آثار ضرب أو عنف.

وكانت محكمة داغستان قد أصدرت يوم 25 ديسمبر/ كانون الأول 2001 حكما بالسجن المؤبد على رادوييف لاعتقاله حوالي 3000 شخص رهائن في مدينة كيزليار بداغستان في يناير/ كانون الثاني 1996. وقد حرر الخاطفون الذين كانوا معه جميع الرهائن وهربوا إلى الشيشان.

واعتقلت القوات الفدرالية رادوييف في الشيشان في مارس/ آذار 2000. وقال رادوييف أثناء محاكمته إن الهدف من عملية خطف الرهائن كان إجبار الحكومة الروسية على إعادة السلام إلى الشيشان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة