لبناني يزاوج بين الموسيقى والقصف في معزوفة   
الجمعة 1427/7/3 هـ - الموافق 28/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 17:08 (مكة المكرمة)، 14:08 (غرينتش)
ما تتعرض له بيروت ليس فيلما من أفلام هوليود (الفرنسية)
سجل موسيقي لبناني ثنائية فريدة مزج فيها بين نغمات البوق والقصف الجوي الإسرائيلي من شرفة منزله في بيروت خلال واحدة من الغارات الجوية التي تعرضت لها العاصمة اللبنانية.
 
وقال مازن كرباج -عازف البوق وهو يشرح مقطوعته الفنية الصوتية- إنه كان على بعد ثلاثة كيلومترات وكان بوسعه أن يرى القنابل وهي تنفجر ولكنه كان في أمان.
 
وأضاف "إنه شيء يوتر الأعصاب لكني أدركت سريعا أنه إذا عزفت الموسيقى أثناء ذلك سيكون أفضل من مجرد سماع الانفجارات وبشكل ما تمكن عقلي من التحول والتركيز تماما على الموسيقى".
 
وحين سئل عما إذا كان لا يعتقد أن هذا المزج بين الموسيقى والقصف فيه قلة ذوق رد قائلا إن إلقاء القنابل على الحافلات والأطفال وهم يفرون من قراهم به قلة ذوق أكثر, مؤكدا أن ما يقوم به هو محاولة لجعل الناس يستمعون إلى ما تتعرض له بيروت لأنه -حسب قوله- ليس فيلما من أفلام هوليود بل حقيقة واقعة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة