تطعيم الأطفال لا يتسبب بالبول السكري   
الخميس 1425/2/11 هـ - الموافق 1/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

خلصت دراسة إلى أن تطعيم الأطفال لا يزيد من الإصابة بالبول السكري (أرشيف- الفرنسية)
خلصت دراسة أجريت على 700 ألف طفل دنماركي إلى أن التطعيمات الدورية للأطفال لا تزيد من احتمالات إصابتهم بالبول السكري لاحقا. الدراسة التي قادها أندرس هفيد من معهد أشتيتنز سيروم بكوبنهاغن درست كل الاطفال الدنماركيين الذين ولدوا عامي 1999 و2000.

وانتهت الداراسة إلى أن معدلات الإصابة بالبول السكري لم تزد بصرف النظر عن نوع التطعيم الذي حصل عليه الطفل. وقال الدكتور لين لفيتسكي من مستشفى ماساتشوستس العام "ستكون هذه الدراسة في ما نأمل آخر إجراء ضروري لنفي أي علاقة بين التطعيم والبول السكري".

وقال لفيتسكي في مقال بدورية نيو إنغلاند الطبية حيث نشرت الدراسة إنه يجب على الباحثين "التحرك للمهمة الأهم، وهي العثور على سبب مرض السكر في الدم وربما طريقة للوقاية منه".

وبالإضافة إلى ذلك فقد خلصت الدراسة إلى أن أشقاء الأطفال المصابين بالبول السكري الذين تزداد لديهم نسبة خطر الإصابة بالمرض لم يصبحوا أكثر عرضة للمرض إذا ما حصلوا على تطعيم.

ودرس فريق هفيد فرضية أن تكون التطعيمات ترفع من خطر الإصابة بالبول السكري من النوع الثاني بعد ثلاث أو أربع سنوات، إلا أنهم لم يعثروا على دليل.

غير أنه يوجد بالفعل دليل من دراسات سابقة على أن هناك عاملا بيئيا في حاجة للتحديد يتسبب في إيقاف إنتاج الجسم للأنسولين الذي يحتاج إليه لمعالجة سكر الدم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة