برشلونة يسقط أمام ليفربول في دوري أبطال أوروبا   
الخميس 1428/2/4 هـ - الموافق 22/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 4:32 (مكة المكرمة)، 1:32 (غرينتش)
النرويجي يون ريزه يحتفل بهدف الفوز لليفربول في مرمى برشلونة (رويترز)

سقط برشلونة الإسباني حامل اللقب أمام ضيفه ليفربول الإنجليزي 1-2 مساء الأربعاء في ذهاب ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، في حين تواصلت النتائج المتواضعة لأصحاب الأرض بتعادل بورتو البرتغالي مع ضيفه تشلسي الإنجليزي 1-1 وإنتر ميلان الإيطالي مع ضيفه فالنسيا الإسباني 2-2 وروما الإيطالي مع ضيفه ليون الفرنسي من دون أهداف.

ووسط حضور نحو 98 ألف متفرج اعتمد برشلونة في الهجوم على الأرجنتينيين خافيير سافيولا وليونيل ميسي ومن خلفهما البرازيلي رونالدينيو، فيما استمر غياب الكاميروني صامويل إيتو بسبب توتر علاقته مع مدربه الهولندي فرانك رايكارد.
 
ونجح برشلونة في التقدم بهدف مبكر سجله البرتغالي ديكو بضربة رأس في الدقيقة 14، ورغم أن الفريق واصل تفوقه إلا أن ليفربول أدرك التعادل عبر مهاجمه الويلزي كريغ بيلامي في الدقيقة 43.
 
وفي الشوط الثاني بدا ليفربول أكثر ثقة مقابل محاولات عشوائية لبرشلونة الذي دفع مدربه بمهاجمين آخرين هما الفرنسي لودفيك جولي والأيسلندي إيدور غوديونسن، لكن ذلك كان على حساب التماسك الدفاعي لتتلقى شباك الفريق هدفا ثانيا بتوقيع النرويجي يون أرنه ريزه في الدقيقة 74.
فالنسيا نجح في خطف التعادل
من مضيفه إنتر (رويترز)
ثلاثة تعادلات

وقاد المدرب البرتغالي خوسيه مورينيو فريقه تشلسي للعودة بنقطة ثمينة من ملعب فريقه السابق بورتو، علما بأن صاحب الملعب تقدم مبكرا بواسطة راؤول ميريليس (12) ثم تعادل الضيوف سريعا عبر الأوكراني أندري شفتشينكو (16).

وعلى ملعب "سان سيرو" بحضور جماهيري اقتصر على 36 ألف متفرج لأسباب أمنية، فشل إنتر ميلان في المحافظة على تقدمه مرتين ليكتفي بالتعادل أمام ضيفه فالنسيا وتتعقد بالتالي مهمته في لقاء الإياب على ملعب "ميستايا".

وتقدم إنتر أولا بضربة رأس للاعب الوسط الأرجنتيني إستيبان كمبياسو (29)، لكن فالنسيا تعادل من ركلة حرة مباشرة نفذها نجمه دافيد فيا بشكل صاروخي (64).
 
وعاد المدافع سيسيناندو مايكون ليدفع بفريقه إنتر إلى المقدمة بعدما سجل هدفا ثانيا (76)، لكن فرحة الإيطاليين لم تدم طويلا حيث تعادل فالنسيا عن طريق دافيد سيلفا (86).
 
ولم يكن حال فريق العاصمة الإيطالية روما أفضل من مواطنه إنتر، حيث سقط في فخ التعادل السلبي مع ليون الذي تألق دفاعه وحارسه غريغوري كوبيه
ليحتفظ بنظافة شباكه حتى نهاية المباراة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة