أحكام بالإعدام وتفكيك خلية باليمن   
الأحد 1431/7/30 هـ - الموافق 11/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 17:32 (مكة المكرمة)، 14:32 (غرينتش)
اثنان من المتهمين بالانتماء للقاعدة حكم عليهما بالإعدام (الفرنسية)

أيدت محكمة استئناف يمنية حكما بإعدام أربعة أشخاص وحبس 12 آخرين لفترة ما بين 8 و15 عاماً بتهمة الانتماء لتنظيم القاعدة والضلوع في هجمات دامية، وتزامن ذلك مع إعلان قوات الأمن تفكيك خلية للقاعدة في محافظة حضرموت جنوبي شرق اليمن.
 
وأدانت المحكمة ما تعرف بـ"خلية تريم" التابعة لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب والتي تضم 16 شخصاً بينهم أربعة سوريين وسعودي، باستهداف منشآت نفطية وعسكرية وقتل سياح ومحاولة تفجير سفارتي الولايات المتحدة وإيطاليا ومجمع سكني كويتي بين عامي 2007 و2008.
 
وكانت محاكمة المتهمين بدأت في 11 مارس/ آذار 2009 ثم قضت محكمة ابتدائية تابعة لأمن الدولة في 13 يوليو/ تموز 2009 بإعدام ستة من أعضاء الخلية وحبس عشرة آخرين.
 
لكن محكمة استئناف أمن الدولة قررت بحكمها الصادر اليوم تخفيف حكم الإعدام بحق اثنين من المتهمين وحبسهما 12 سنة، كما خففت السجن على أربعة سوريين من 15 سنة و12 سنة إلى عشر سنوات وترحليهم من اليمن بعد انقضاء فترة أحكامهم، إضافة إلى تخفيف أحكام عدد من المتهمين اليمنيين من عشر و12 سنة إلى ثماني سنوات.
 
وأعلن المدانون من داخل قفص الاتهام قبل دخول القاضي محمد الحكيمي رئيس الشعبة الاستئنافية القاعة للنطق بالحكم "مبايعتهم لأبي بصير أمير تنظيم القاعدة في اليمن وشبه جزيرة العرب على السمع والطاعة".
 
وبعد النطق رفض المتهمون الحكم، وقالوا إن المحكمة غير دستورية، وطالبوا بمحاكمة عادلة وأطلقوا صيحات الله أكبر.
 
يُذكر أن المحكمة المتخصصة في قضايا الإرهاب في صنعاء أصدرت الأربعاء الماضي حكما بالاعدام على يمنيين اثنين بعد إدانتهما بالانتماء للقاعدة والضلوع في اعتداءات دامية.
 
قوات يمنية تتمركز خارج محكمة تنظر بقضية متهمين بالانتماء للقاعدة (الفرنسية)
تفكيك خلية
وتزامت تلك المحاكمة مع إعلان وزارة الدفاع اليمنية على موقع صحيفتها الإلكتروني عن تفكيك "خلية إرهابية" تابعة لتنظيم القاعدة في محافظة حضرموت تضم عشرة أشخاص بينهم سعودي مطلوب أمنياً للسلطات اليمنية والسعودية، ويدعى عبد الله فراج لجوبر.
 
وأوضحت الوزارة أن إلقاء قوات الأمن القبض على اثنين من عناصر القاعدة في الخامس من يوليو/ تموز في منزل بمنطقة فوه غرب مدينة المكلا عاصمة المحافظة، قاد إلى اعتقال ثمانية مشتبه بهم آخرين.
 
وذكر مسؤول أمني أن المجموعة التي تم احتجازها متهمة بالإعداد لهجمات على مقرات أمنية ومنشآت حيوية في حضرموت، لكنه لم يحدد تلك الأهداف.
 
وأشار الموقع إلى العثور على أحزمة ناسفة في المنزل الذي كان يستخدمه المشتبه بهم كمكان للاجتماع، وقال إن الحزام كان معداً للاستخدام في اليوم التالي "لولا العملية الاستباقية المباغتة" التي قامت بها الأجهزة الأمنية.
 
وكثف اليمن في الآونة الأخيرة حملته ضد شبكة القاعدة التي تبنت هجمات ضد بعثات دبلوماسية غربية ومنشآت نفطية وسياح.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة