قتلى للنظام وحزب الله بمعارك في الزبداني   
السبت 22/11/1436 هـ - الموافق 5/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 21:37 (مكة المكرمة)، 18:37 (غرينتش)

قالت مصادر في المعارضة المسلحة إن عددا من قوات النظام وعناصر من حزب الله اللبناني قتلوا خلال اشتباكات بين الطرفين في مدينة الزبداني في ريف دمشق، وإن مقاتلي المعارضة تمكنوا من سحب جثتي قتيلين من حزب الله.

من جهته أكد مراسل الجزيرة في بيروت مقتل عنصر من حزب الله في مواجهات الزبداني، في حين قالت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا) إن وحدات من الجيش، مدعومة بما سمتها المقاومة، سيطرت على حي النابوع في الزبداني، وكبدت من سمتهم الإرهابيين خسائر كبيرة.

وفي الغوطة الشرقية بريف دمشق أيضا، ذكر الدفاع المدني في بلدة عربين أن شخصين قتلا وجرح آخرون نتيجة غارات مكثفة لسلاح الجو على البلدة منذ ساعات الصباح.

يذكر أن بلدة عربين وبلداتٍ في الغوطة تعرضت لقصف عنيف خلال الأسابيع الماضية أدى إلى سقوط مئات القتلى والجرحى.

غارات بإدلب
وفي إدلب (شمال غرب) قال ناشطون إن شخصين قتلا وجرح آخرون نتيجة غارات لقوات النظام على بلدة دير العصافير قرب مدينة جسر الشغور.

من جهتها، أفادت "مسار برس" بأن اشتباكات عنيفة درات بين الثوار وقوات النظام في تلة الخربة جنوب قرية الفوعة، أسفرت عن سقوط قتلى للنظام، وذلك إثر محاولتها التقدم لاستعادة النقاط الأربع التي خسرتها صباح أمس في التلة.

وقال مراسل مسار برس إن تعزيزات كبيرة من كتائب الثوار وصلت اليوم للمشاركة في معركة السيطرة على قريتي الفوعة وكفريا، بعد أن قررت غرفة عمليات جيش الفتح إدخال جميع فصائلها في المعركة نصرة لمدينة الزبداني المحاصرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة