متظاهرون ببغداد يطالبون بتطهير القضاء   
الاثنين 1436/11/17 هـ - الموافق 31/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 21:35 (مكة المكرمة)، 18:35 (غرينتش)

تظاهر المئات من العراقيين أمام مبنى مجلس القضاء الأعلى وسط العاصمة بغداد مطالبين باستقالة مدحت المحمود رئيس المجلس ومطالبين بمحاربة الفساد المتفشي في السلطة القضائية.

ورفع المتظاهرون لافتات تندد بالمحمود وتطالبه بالرحيل متهمين إياه بأنه كان سببا رئيسيا لما سموه الفساد الذي حصل في المؤسسة القضائية العراقية.

وتشهد بغداد ومحافظات عراقية عدة منذ أكثر من شهر مظاهرات واسعة مطالبة بمحاربة الفساد في كافة مفاصل الدولة ومنها القضاء العراقي ومحاسبة الفاسدين وتصحيح مسار العملية السياسية.

وخرجت مظاهرات السبت بعدة مناطق عراقية على غرار بغداد والديوانية وبعقوبة وديالى للتنديد بتباطؤ الإصلاح السياسي ومحاربة الفساد، بالإضافة إلى التغلغل الإيراني في البلاد.

ورفع المتظاهرون شعارات تتهم الحكومة بالتباطؤ في الإصلاح السياسي ومحاربة الفساد, كما رددوا هتافات تنتقد الوجود الإيراني في البلاد, وسوء الخدمات، ودور الأحزاب الدينية، التي اتهموها بأنها أحد أوجه الفساد في المنظومة السياسية التي نشأت في العراق بعد 2003.

ويطالب المتظاهرون رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بالاستجابة الجادة لمطالبهم والانتهاء مما وصفوها بالمماطلة في التعامل مع مطالب المتظاهرين عبر تحديد سقف زمني لتنفيذ إجراءاته التي أعلن عنها خلال الأسابيع الماضية، كما يطالب المتظاهرون بالكشف عن الفاسدين ومحاسبتهم أمام قضاء عادل ونزيه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة