رصد أنظمة صواريخ بوراتينو الروسية في أوكرانيا   
السبت 1436/12/20 هـ - الموافق 3/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:15 (مكة المكرمة)، 22:15 (غرينتش)

قالت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا إن مراقبيها رصدوا نظام الصواريخ الروسي المتنقل "تي أو أس 1" (بوراتينو) للمرة الأولى في شرق أوكرانيا، وذلك بالتزامن مع محادثات قمة لإنهاء الصراع الدائر هناك.

وقال ألكسندر هاج نائب كبير المراقبين في بعثة المنظمة لوكالة رويترز، إنهم شاهدوا هذه الأسلحة في منطقة تدريب للانفصاليين الموالين لروسيا في قرية كروليك. وتتولى المنظمة مراقبة وقف إطلاق النار في شرق أوكرانيا.

وأضاف "اتفق الجانبان قبل عام على سحب الأسلحة الثقيلة من خط الاشتباك. وجود هذه الأسلحة قرب خط الاشتباك يبعث على القلق".

ونظام بوراتينو مزود برؤوس حربية تنشر سائلا قابلا للاشتعال حول الهدف ثم تشعله، وتستخدم الأكسجين في الجو المحيط لإحداث انفجار شديد بدرجات حرارة عالية. ويمكن أن يدمر هذا السلاح عدة كتل سكنية بضربة واحدة وأن يسبب أضرارا دون تمييز.

وتمثل شهادة المنظمة إحراجا للكرملين الذي خفف لهجته تجاه أوكرانيا وحوّل انتباهه إلى سوريا، حيث بدأ شن غارات جوية على مواقع المعارضة السورية المسلحة وتنظيم الدولة الإسلامية.

وجاء ذلك بالتزامن مع اجتماع عقده زعماء فرنسا وألمانيا وروسيا وأوكرانيا في باريس الجمعة لبحث إنهاء الصراع في أوكرانيا، في ظل حديث عن احتمال إلغاء العقوبات المفروضة على روسيا نهاية السنة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة