قبول عرفات الخطة الأميركية يستحوذ على اهتمام الصحف اللبنانية   
الخميس 1421/10/10 هـ - الموافق 4/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بيروت- رأفت مرة
استحوذت القضية الإقليمية المتعلقة بقبول رئيس السلطة الفلسطينية ياسر عرفات مقترحات الرئيس الأميركي بيل كلينتون على اهتمام الصحف اللبنانية التي أولت اهتماما آخر بقضيتين محليتين هما قيام مجموعة يقال إنها فلسطينية بإطلاق قذائف مدفعية الهاون على موقع إسرائيلي في مزارع شبعا مما استدعى رداً عسكرياً إسرائيليا، وإعلان العماد ميشيل عون عودته إلى لبنان استجابة للدعوة التي وجهها له الرئيس رفيق الحريري.

وجاءت عناوين صحيفة النهار على النحو التالي:
-عرفات يحدد موقفه رسمياً اليوم في القاهرة بعد إعلان قبوله مقترحات كلينتون بشروط.
-عون: قررت العودة نتيجة لمبادرة الحريري.
-لبنان يتهم مجموعة فلسطينية بقصف المزارع لأهداف إسرائيلية.

أما صحيفة السفير فقالت:
-عرفات يقبل بتحفظ الأساس الجديد للتفاوض.
-مدفع مشبوه يحرك جبهة الجنوب.

وجاءت عناوين صحيفة المستقبل على النحو التالي:
-موافقة مشروطة لعرفات وباراك يرفض ثم يتراجع.
-مجلس الوزراء يرفض تسوية على حساب حق العودة.
-مزارع شبعا تشهد تبادل قصف أحاطه غموض وعون يعلن استعداده للعودة.

حادث غامض


الاحتكاكات الأخيرة على الحدود اللبنانية الإسرائيلية أعادت أجواء التوتر المحفوفة باحتمالات التصعيد

النهار

وعلى صعيد الافتتاحيات تحدثت صحيفتا النهار والسفير على عملية القصف التي استهدفت موقعا إسرائيليا، فقد جاء في افتتاحية صحيفة النهار "أن هذا الحادث بظروفه الملتبسة جاء ليتوج سلسلة احتكاكات حصلت في الأيام الأخيرة على الحدود اللبنانية الإسرائيلية وأعادت إليها أجواء التوتر محفوفة باحتمالات التصعيد".
بينما قالت السفير "مهما يكن من أمر التحقيقات الجارية في هذا الصدد فإن الوقائع الميدانية تشير إلى أن الاحتمالات تبدو مفتوحة عند جانبي الحدود في وقت تتمسك فيه إسرائيل برفض عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم ويصر هؤلاء على ذلك، ما يترك الاستقرار معلقاً في انتظار الحل الشامل والعادل المرتكز على قرارات الأمم المتحدة".

وتعليقاً على الموضوع ذاته قالت روزانا بونصيف في صحيفة النهار إن الحادث يعزز التخوف من أي تدهور مفتعل في جنوب لبنان. وتوقفت عند تصريحات السفير الأميركي في لبنان الذي يحذر من الحوادث الجانبية التي تستفز رئيس الوزراء إيهود باراك وتدفعه إلى رد فعل عسكري يتحمل لبنان نتائجه السلبية.
وتساءلت إذا كان الحادث ترصداً من أطراف لهم أغراض معينة لرد الفعل الإسرائيلي في حال حصول أي تصعيد في لبنان، أم أنه توريط للبنان مجدداً بما يبرر اعتداءات إسرائيلية ضده؟

الموافقة الفلسطينية


حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة لم يعد ممكنا التلاعب به أو القفز من فوقه

السفير


وفي إطار معالجتها لقبول عرفات للأفكار الأميركية قالت صحيفة السفير تحت عنوان "نعم عرفات" إن "ما بعد الانتفاضة لا يشبه تماما ما قبلها لا بالنسبة لكلينتون واقتراحاته ولا بالنسبة لعرفات واستعداده للمساومة ولا حتى بالنسبة لإيهود باراك. وما حددته هذه الانتفاضة إن لجهة عروبة القدس أو لجهة إزالة المستوطنات وتأكيد حق اللاجئين في العودة لم يعد ممكنا التلاعب به أو القفز من فوقه، لا عبر إعادة إحياء اتفاق أوسلو ولا عبر أية أفكار أخرى تحاول التلاعب بغموض العبارات".

شراء الوقت
وفي تحليل لا يختلف مع ما قالته السفير جاء في صحيفة النهار تحت عنوان "السلام لم ينضج بعد": "لقد أراد عرفات من خلال الزيارة الذهاب إلى أبعد الحدود لا بالمحافظة على رفض المبادرة، بل قبولها بشروط، وهذا الأمر من الناحية التكتيكية يعتبر انتصاراً لعرفات". وأضافت الصحيفة "تقديرنا أن مبادرة الرئيس الأميركي صعبة التحقيق وهي ستغرق في بحر من الأسئلة والشروط.. لذلك لا نرى في ما يجري سوى شراء للوقت.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة