فرنسا تدعو الاتحاد الأوروبي لتولي ملف الممرضات البلغاريات   
الجمعة 15/1/1428 هـ - الموافق 2/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:19 (مكة المكرمة)، 13:19 (غرينتش)

الأوروبيون يتعهدون بالعمل من أجل الإفراج عن الممرضات البلغاريات بليبيا (الفرنسية-أرشيف)

قالت فرنسا إنها ستطلب من وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي تولي ملف الممرضات البلغاريات اللواتي حكم عليهن بالإعدام في ليبيا خلال تلك الدول المقرر في 12 و13 فبراير/شباط الجاري.

جاء ذلك على لسان رئيس الوزراء الفرنسي دومينيك دو فيلبان في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البلغاري سيرغي ستانيشيف خلال زيارة لصوفيا. وأكد دو فيلبان أنه "يترتب على فرنسا والاتحاد الأوروبي مسؤولية مشتركة بإنصاف الممرضات البلغاريات".

وأشار المسؤول الفرنسي إلى أن هناك "سوء تفاهم رهيب" بشأن هذه القضية، موضحا أنه طلب من وزير خارجية بلاده فيليب دوست بلازي رفع الملف إلى المجلس الوزاري الأوروبي خلال اجتماعه المقبل في بروكسل.

وحكم بالإعدام على خمس ممرضات بلغاريات وطبيب فلسطيني في 19 ديسمبر/كانون الأول في ليبيا بتهمة تعمد نقل فيروس الإيدز إلى أكثر من 400 طفل في مستشفى بنغازي.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي برئاسة ألمانيا تعهد قبل أسابيع بالعمل مع المفوضية الأوروبية لإطلاق سراح الممرضات البلغاريات الخمس والطبيب الفلسطيني المحكوم عليهم بالإعدام في ليبيا وذلك في أقرب وقت ممكن.

وشدد رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروسو على أنه سيتم بذل كل ما هو ممكن بغية التوصل لحل لأزمة الممرضات البلغاريات.

يشار إلى أن بلغاريا ورومانيا حصلتا على عضوية الاتحاد الأوروبي في مطلع العام الجاري وهو التوقيت الذي تولت فيه ألمانيا أيضا رئاسة الدورة الحالية للاتحاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة