ارتفاع مخاطر الوفاة بالسرطان لدى عمال مصانع الحواسيب   
الأحد 1427/10/6 هـ - الموافق 29/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:52 (مكة المكرمة)، 15:52 (غرينتش)

 
مازن النجار

أفادت دراسة طبية تحليلية جديدة بأن عمال مصانع الحواسيب معرضون لمخاطر مرتفعة إزاء الوفاة بالسرطان.

جاء ذلك في دراسة أجراها ريتشارد كلاب من كلية الصحة العامة بجامعة بوسطن الأميركية، ونشرت الأسبوع الماضي بالنسخة الإلكترونية من مجلة "الصحة البيئية" المتخصصة، وعرضت خلاصتها سيانس ديلي.

شملت الدراسة الجديدة ما يزيد على 30 ألف حالة وفاة بين أفراد عاملين في مصانع شركة "آي بي أم" (IBM) لصناعة الحواسيب في الولايات المتحدة.

وكشفت الدراسة أن عمال مصانع (IBM) كانوا أكثر عرضة للوفاة بالسرطانات، كسرطان الدماغ والكلى والثدي والأورام اللمفية (اللمفوما) باستثناء لمفوما هدجكن، مقارنة بوفيات عموم السكان في الولايات المتحدة.

مقارنة مسببات الوفاة
ولم يتمكن مؤلف الدراسة من ربط هذه الوفيات بأي كيميائيات محددة أو سميات تعرض لها هؤلاء الأشخاص المتوفون.

بيد أن الدراسة تؤكد ما خلصت إليها دراسات سابقة أصغر نطاقا، وتبرز مخاطر صحية جلية بالنسبة للعاملين في مصانع الحواسيب بمختلف أنحاء العالم.

درس مؤلف الدراسة مسببات الوفاة المباشرة بين 32 ألف عامل في مصانع IBM ممن عملوا لمدة خمس سنوات أو أكثر بين العامين 1969 و2001.

وحلل ريتشارد كلاب مسببات وفاتهم وقارنها بمسببات الوفاة بين عموم السكان الأميركيين خلال نفس الفترة.

وقد حصل الباحث على بيانات ومعطيات وفيات العمال من شركة IBM، كجزء من دعوى قانونية مرفوعة ضد الشركة في ولاية كاليفورنيا، وكان المحامون وكلاء أصحاب الدعوى قد تعاقدوا مع كلاب للقيام بالتحليل الذي استندت إليه الدراسة.

الدماغ والعصبي المركزي
وتشير نتائج تحليل كلاب إلى أن زيادة في معدلات الوفاة ناجمة عن عدة أنواع من السرطان، خاصة بين عمال التصنيع وعمال في منشآت معينة بولايات كاليفورنيا ومينيسوتا ونيويورك وفيرمونت.

وكان الأكثر استدعاء للملاحظة هو فرط الوفيات الناجمة عن الإصابة بسرطان الدماغ والجهاز العصبي المركزي. أما سرطان الكلى وسرطان الثدي والأورام اللمفية (غير لمفوما هدجكن) فقد وجدت على نحو مفرط أيضا في بعض مجموعات العمال.

ولم يكن ممكنا للباحث أن يكتشف ارتباطا بين هذه الوفيات ومواد كيميائية محددة أو التعرض لظواهر أخرى في مكان العمل، لأن المعلومات الضرورية لاكتشاف ذلك الارتباط لم تكن متاحة.

وتؤكد هذه الدراسة ما خلصت إليه دراسة صغيرة سابقة أجريت على وفيات ثلاث منشآت تصنيع لشركة (IBM)، أجراها استشاريون من الشركة، ونشرت نتائجها قبل عام، وأظهرت زيادة في الوفيات بسبب سرطان الدماغ وسرطان الجهاز العصبي المركزي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة