مشاكل البشرة خلال الطمث.. أسباب وحلول   
الأربعاء 1436/4/29 هـ - الموافق 18/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 21:04 (مكة المكرمة)، 18:04 (غرينتش)

تعاني المرأة قبل وأثناء فترة الطمث من‬ ‫بعض المشاكل الجمالية مثل ظهور الشوائب والبثور، مما يُفقد البشرة‬ ‫نقاءها ونضارتها. ‬وللتغلب على تلك المشاكل ينصح بإزالة تقرن مسام الجلد والحد من الإفرازات الدهنية وتفتيح‬ ‫مسام طبقة البشرة العليا.

وقالت مجلة "إيلي" الألمانية إنه خلال فترة الطمث تكون المرأة متقلبة‬ ‫المزاج وتتراجع قدرتها على تحمل الضغوط العصبية، كما تترقق بشرتها،‬ ‫مضيفة أن هذا الأمر يرجع إلى التغيرات الهرمونية التي تطرأ على الجسم‬ ‫خلال هذه الفترة.‬

‫وأوضحت المجلة المعنية بشؤون الصحة والجمال أنه قبيل الطمث ينخفض مستوى‬ ‫هرمون الأستروجين، بينما يبقى مستوى هرمون الذكورة "التستوستيرون"‬ ‫ثابتاً، والذي بدوره يُحفز الإفرازات الدهنية المتسببة في شوائب البشرة.‬

‫وللتغلب على هذه المشاكل المزعجة والحفاظ على نضارة البشرة وصحتها تنصح‬ ‫المجلة الألمانية بإزالة تقرن المسام والحد من الإفرازات الدهنية وتفتيح‬ ‫مسام طبقة البشرة العليا، كي يتم تصريف تلك الإفرازات بسهولة.‬

‫ولهذا الغرض، ينبغي استعمال مستحضرات التقشير وتطبيق أقنعة الوجه‬ ‫المنظفة واستعمال الكريمات ذات التأثير المطفأ، وذلك للحيلولة دون‬ ‫انسداد المسام والتخفيف من حدة مشاكل البشرة الهرمونية.‬

‫ومن ناحية أخرى، تلعب التغذية الصحية دوراً مهماً في محاربة هذه المشاكل‬ ‫الجمالية، ولا سيما الخضراوات والأسماك والمكسرات الغنية بالمواد المضادة‬ ‫للأكسدة والفيتامينات وأحماض "أوميغا 3" الدهنية. كما تسهم التغذية الصحية في تحسين الحالة المزاجية خلال‬ ‫فترة الطمث.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة