حظر مسيرة للنقابات وأحزاب المعارضة في عمان   
الخميس 1422/1/12 هـ - الموافق 5/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

العاصمة الأردنية
قررت أحزاب المعارضة والنقابات المهنية في الأردن تأجيل مظاهرة كانت تنوي تنظيمها السبت المقبل إلى مقر الأمم المتحدة في عمان بعد صدور قرار من محافظ العاصمة بمنع أي مسيرات أو اعتصامات حفاظا على الأمن والنظام.

وقال الرئيس الحالي لمجلس النقباء عزام الهنيدي في مؤتمر صحفي إن أحزاب المعارضة والنقابات المهنية ستنظم يوم السبت المقبل مهرجانا خطابيا بمقر مجمع النقابات المهنية عوضا عن المسيرة التي أجلت إلى اليوم السادس عشر من الشهر الحالي. وأضاف أن مجلس النقابات سيواصل اتصالاته مع الحكومة للحصول على تصريح بتنظيم المسيرة.

وندد الهنيدي بالإجراءات الهادفة إلى منع المسيرة مؤكدا أنها ستكون سلمية وليس هدفها الإخلال بالأمن العام.

وكان محافظ عمان طلعت النوايسة طالب أمس الأربعاء في مذكرة بعث بها إلى مدير شرطة العاصمة بضرورة "اتخاذ الإجراءات الأمنية اللازمة للحيلولة دون تنفيذ أي مسيرة أو اعتصام لأي هدف من الأهداف". وفسر طلبه هذا بالحفاظ على الأمن والنظام وعدم حدوث ما يضر بالطمأنينة العامة.

وكانت أحزاب المعارضة والنقابات المهنية أعلنت في وقت سابق من هذا الأسبوع عن عزمها تنظيم مسيرة بعد ظهر السبت المقبل من مقر مجمع النقابات المهنية إلى مكتب الأمم المتحدة في عمان للمطالبة برفع الحصار المفروض على العراق وللتنديد بالممارسات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين.

يشار إلى أن السلطات الأردنية كانت قد حظرت تنظيم المظاهرات في أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي عقب بداية تصعيد الانتفاضة الفلسطينية وبعد أن تسببت مظاهرة منددة بإسرائيل في مقتل متظاهر وجرح ستين من رجال الشرطة، لكنها عادت وسمحت بتنظيم عدد من المظاهرات في الأشهر الأخيرة قبل أن يصدر محافظ عمان قرارا بحظرها من جديد في العاصمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة