انفصاليو أبخازيا يسقطون طائرة تجسس جورجية وتبليسي تنفي   
الاثنين 15/4/1429 هـ - الموافق 21/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 10:21 (مكة المكرمة)، 7:21 (غرينتش)
 
أفادت القوات المسلحة في منطقة أبخازيا الانفصالية في جورجيا أنها أسقطت اليوم طائرة تجسس جورجية من دون طيار، لكن السلطات الجورجية نفت أن تكون الطائرة تابعة لها.
 
وقال مساعد قائد القوات المسلحة الأبخازية أناتولي زايتسيف للتلفزيون العام الروسي إن "طائرة تجسس تعود إلى القوات المسلحة الجورجية تم إسقاطها من جانب قواتنا المسلحة" فوق إقليم غالي.
 
وأكد مسؤول أبخازي آخر هو روسلان كيشماريا لوكالة أنترفاكس الروسية الخبر قائلا إن القوات الأبخازية تقوم بجمع حطام الطائرة.
 
جورجيا تنفي
وفي مقابل هذه التصريحات، قال وزير الاندماج (المناطق الانفصالية) في جورجيا تيمور ياكوباشفيلي إن طائرة من دون طيار انفجرت فوق غالي، لكنه أكد أنها لا تعود إلى جورجيا. وأضاف أن "القوات الجوية الجورجية لا تملك طائرات مماثلة، وكذلك الجيش الأبخازي".
 
بدورها، نفت متحدثة باسم وزارة الدفاع الجورجية أن تكون أي طائرة تابعة للجيش حلقت في أجواء أبخازيا. وقالت نانا أينتسكيرفيلي "لم تحلق طائراتنا في أجواء الأراضي التي يسيطر عليها الشطر الأبخازي".
 
وكانت السلطات الأبخازية أعلنت في 18 مارس/ آذار إسقاط طائرة تجسس جورجية، الأمر الذي نفته تبليسي أيضا.
 
وكانت أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية وهما منطقتان محاذيتان لروسيا قد أعلنتا من طرف واحد استقلالهما غداة سقوط الاتحاد السوفياتي عام 1992، ولكن لم تعترف بهما حتى الآن أي دولة، وحتى روسيا التي دعمتهما اقتصاديا لعدة سنوات لم تعلن اعترافها باستقلالهما.

غير أن المسؤولين الروس ألمحوا إلى أنهم قد يعترفون باستقلال أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية في حال انضمام جورجيا وأوكرانيا الجمهوريتين السوفياتيتين السابقتين إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو).
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة