بوش يعلن تطوير التعاون العسكري والنووي مع الهند   
الثلاثاء 1424/11/22 هـ - الموافق 13/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات مظلات هندية أثناء مناورات مشتركة مع الجيش الأميركي (أرشيف-رويترز)
أعلن الرئيس الأميركي جورج بوش عن نية بلاده تطوير التعاون مع الهند في المجال العسكري و البرامج النووية.

وفي بيان نشر على هامش قمة منظمة الدول الأميركية بالمكسيك، قال بوش إنه اتفق ورئيس الوزراء الهندي أتال بيهاري فاجبايي على توسيع الحوار بين البلدين ليشمل الصواريخ الدفاعية وتكثيف التعاون في مجال الاستخدام السلمي للتكنولوجيا النووية.

ووصف بوش هذه الخطوة بأنها مرحلة مهمة في تحول العلاقات بين الولايات المتحدة والهند، وشدد على علاقات الشراكة بين البلدين في الحرب على ما يسمى الإرهاب. كما يشمل اتفاق التعاون أبحاث الفضاء ذات الطابع المدني وتجارة التكنولوجيا المتطورة.

ويعد هذا الاتفاق تطويرا للشراكة الإستراتيجية بين البلدين منذ نوفمبر/ تشرين الثاني 2001. وأوضح الرئيس الأميركي أنه يأتي أيضا في إطار جهود الحد من انتشار الأسلحة المحظورة.

ونفى مصدر مسؤول في الإدارة الأميركية أن يكون هذا الاتفاق مكافأة لنيودلهي على جهود التقارب الأخيرة مع باكستان.

تجربة صاروخ
من جهة أخرى أعلنت الهند اليوم أنها أجرت تجربة ناجحة لإطلاق صاروخ متوسط المدى أرض- جو من طراز "أكاش". وذكر بيان لوزارة الدفاع الهندية أن الصاروخ أصاب بنجاح هدفا جويا صباح اليوم الثلاثاء.

ويبلغ مدى الصاروخ "أكاش" 25 كلم ويمكنه حمل رأس حربي زنته 50 كيلوغراما، وهذه هي المرة الخامسة التي تجري فيها الهند تجربة لإطلاقه.

تعد هذه التجربة الأولى لصاروخ هندي منذ إعلان نيودلهي وإسلام آباد وقف إطلاق النار على طول خط الهدنة بإقليم كشمير المتنازع عليه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة