مراسل بلا حدود تدين طرد إيران صحفي بريطاني   
السبت 1425/4/3 هـ - الموافق 22/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الشرطة الإيرانية تقتاد أحد الصحفيين بعد مغادرته المحكمة (رويترز-أرشيف)
دانت منظمة مراسلون بلا حدود إقدام إيران على طرد مراسل صحيفة الغارديان البريطانية دان ديلوس، واعتبرت أن ذلك مؤشرا على أن طهران لا تتحمل الانتقادات.

وقال الأمين العام للمنظمة روبير مينار "إن هذا القرار عقبة أمام حرية الصحافة ويدل مرة أخرى على أن السلطات الإيرانية لا تتحمل الانتقاد"، وأضاف "في ظل وجود أربعة عشر معتقلا، تعتبر إيران أكبر سجن للصحافيين في الشرق الأوسط".

وبررت وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي التي ترعى الصحافة في إيران طرد ديلوس بانتهاكه عمدا القانون الإيراني عندما كتب مقالا حول الوضع في مدينة بام التي شهدت زلزالا عنيفا دون أن يحصل على إذن للقيام بذلك.

وقال مدير الصحافة الأجنبية في وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي محمد حسين خشفاعت "على الصحافيين احترام القانون والأخلاقيات المهنية إذا أرادوا العمل في هذا البلد".

ونقل ديلوس الذي يقيم في إيران منذ يناير/كانون الثاني 2003 في تحقيقه الذي نشر في الثاني من الشهر الماضي انتقادات سكان مدينة بام للسياسة التي تنتهجها الحكومة في إعادة الإعمار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة