اتهام بريطاني لروسيا بقصف قافلة المساعدات بحلب   
الخميس 20/12/1437 هـ - الموافق 22/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:08 (مكة المكرمة)، 14:08 (غرينتش)
اتهم وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون روسيا بأنها تعمدت قصف قافلة المعونات الإنسانية قبل ثلاثة أيام، وهي التي كانت في طريقها لتقديم الإغاثة للأهالي المحاصرين في مدينة حلب السورية.

ونسبت صحيفة ذي غارديان البريطانية للوزير القول للصحفيين على هامش اجتماع في الأمم المتحدة إن هناك أدلة قوية تؤكد تورط الطائرات الحربية الروسية في قصف القافلة التابعة للأمم المتحدة الاثنين الماضي.

وأوضح جونسون أن هناك جهتين اثنتين فقط تعتبران مسؤولتين عن القصف الجوي الذي تعرضت له القافلة، وهما الطائرات الحربية الروسية وطائرات نظام الرئيس السوري بشار الأسد، واستدرك بالقول إن الطائرات السورية لا يمكنها الطيران والتحليق ليلا.

ونسبت الصحفية إلى مسؤولين في وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) أن هناك أدلة قوية على أن الغارات الجوية على القافلة نفذتها الطائرات الروسية.

وقالت الصحيفة إن جونسون يعد أول مسؤول سياسي يتهم روسيا بشكل صريح ومباشر بالتورط في قصف قافلة المساعدات.

وأضافت أنه إذا ثبت تورط روسيا في قصف القافلة الأممية، فإن هذه الحادثة ستكون لها عواقب وخيمة بعيدة المدى، وأشارت إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون سبق أن وصف الهجوم الذي تعرضت له القافلة بأنه مقزز ووحشي، ووصف منفذيه بأنهم جبناء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة