معرض صور في الأردن ضد الجدار العازل   
الأربعاء 1424/12/21 هـ - الموافق 11/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الجدار العازل يعيق وصول الطلبة الفلسطينيين لمدارسهم (رويترز)
تنظم حملة مقاومة الجدار العازل الإسرائيلي في العاصمة الأردنية عمان معرضا فوتوغرافيا تشكيليا بعنوان "أوقفوا الجدار"، ويصور المعرض معاناة الفلسطينيين جراء الجدار العازل الذي تعمل إسرائيل على بنائه داخل الأراضي الفلسطينية.

ويقدم المعرض الذي يستضيفه منتدى دارة الفنون بعمان مجسما مصغرا للجدار بارتفاع ثلاثة أمتار ونصف المتر، وقال ممثل الحملة في الأردن أيسر البطاينة إن حملة مقاومة الجدار شعبية وانطلقت من رام الله في فلسطين من بين الأهالي المتضررين من بناء الجدار، وإن هدفها هو وقف بنائه وهدم القسم الذي بني منه وإعادة الأراضي إلى أصحابها.

وقد دونت على الجدار الذي على زائر المعرض أن يمر عبر تعرجاته قبل الوصول إلى القاعة الرئيسية, شعارات باللون الأحمر ضد الاحتلال الإسرائيلي إلى جانب أعلام فلسطينية موضوعة خلف شباك وصور لحياة الأهالي اليومية خلف الجدار.

وفي المعرض حوالي 100 صورة التقطها ناشطون في الحملة عن الحياة في "الغيتو" الفلسطيني الناجم عن إقامة الجدار, يبدو فيها أطفال يحاولون عبور الجدار حاملين حقائبهم للوصول إلى مدارسهم ونساء يتسلقن الجدار في محاولة للعبور من ثغراته، إلى جانب لوحات تذكر بالمواد الأساسية في حقوق الإنسان.

ويقدم المعرض خرائط ومجسمات للمدن الفلسطينية والتغييرات التي ستطرأ عليها بفعل الجدار تحت عنوان "حقائق مزعجة".

ويشهد الأردن الذي يعارض بشدة قيام الجدار الفاصل داخل الأراضي الفلسطينية، معتبرا أنه يعيق تطبيق خريطة الطريق، حملة شعبية واسعة مناهضة للجدار.

وقد تظاهر الاثنين في عمان حوالي 600 شخص ضد الجدار العازل بدعوة من ائتلاف 13 حزبا معارضا بينها أحزاب إسلامية ويسارية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة