اكتشاف شجرة من فصيلة عمرها 90 مليون سنة   
الجمعة 19/9/1421 هـ - الموافق 15/12/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أضافت أستراليا إلى قائمتها الفريدة من النباتات والحيوانات نوعا من الأشجار اعتبره العلماء حفرية حية، يعود تاريخها إلى 90 مليون سنة على الأقل، عندما كانت الغابات المطيرة تغطي البلاد. ويبلغ طول الشجرة 40 مترا، وقطرها 57 سنتمترا.

وقال عالم النبات روبرت كويمان إن الشجرة اكتشفت في إحدى الغابات المطيرة في نايت كاب الواقعة شمال نيو ساوث ويلز. 

وأنهى اكتشاف الشجرة 12 عاما من بحث كويمان المتواصل عنها. وكان كويمان قد عثر عام 1988 على أوراق غير معروفة في الغابة نفسها، لكنه كان يشك في وجود شجرة تسقط منها تلك الأوراق. وتعرف كويمان على الشجرة من بين 23 شجرة أخرى اكتشفها في الغابة.

وأطلق كويمان على الشجرة اسم سنديانة نايت كاب، ولم يعرب عن مكانها الصحيح حتى تتوفر لها الحماية البيئية اللازمة.

ورحبت حكومة ولاية نيو ساوث ويلز بهذا الاكتشاف، ووعدت بتوفير الحماية البيئية اللازمة، وفق قانون يمنح الحماية للكائنات الحية المهددة بالانقراض.

يذكر أن هذا الاكتشاف جاء عقب اكتشاف صنوبرة ولمي، التي كان يعتقد أنها انقرضت منذ عصر الديناصورات في بلو ماونتنز غرب أستراليا قبل ستة أعوام.

واعتبرت جمعية علماء النبات هذا الاكتشاف أهم حدث في علم النبات هذا القرن. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة