مانشستر يهزم ويغان ويعمق الفارق عن ملاحقه تشلسي   
الأربعاء 1427/12/7 هـ - الموافق 27/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:03 (مكة المكرمة)، 22:03 (غرينتش)
 هدفا دروغبا لم يمنحا تشلسي الانتصار (الفرنسية-أرشيف) 
عمق مانشستر يونايتد الفارق مع ملاحقه تشلسي حامل اللقب إلى أربع نقاط بعد فوزه المستحق على ضيفه ويغان 3-1 الثلاثاء في الجولة العشرين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.
 
ورفع يونايتد رصيده حاليا إلى خمسين نقطة من عشرين مباراة بينما جمع تشلسي 46 نقطة بعد تعادله اليوم مع ريدينغ.
 
في المباراة الأولى فرض مانشستر أفضليته منذ صافرة البداية وكان قريبا جدا من افتتاح التسجيل عبر روني في مناسبتين وعبر ركلة حرة في أواخر الشوط الثاني نفذها بول سكولز من حوالي 25 مترا ومرت بسلام على مرمى كريكلاند.
 
ومنذ بداية الشوط الثاني سجل البرتغالي كريستيانو رونالدو -الذي أخذ مكان فليتشر- هدفين رافعا رصيده إلى عشرة أهداف مكنته من الانفراد بالمركز الثاني على قائمة هدافي الدوري. وسجل الهدف الثالث النرويجي سولسكيار في الدقيقة التاسعة والخمسين عبر تسديدة أرضية.
 
فخ التعادل
وفي المباراة الثانية التي دارت في "ستامفورد بريدج" في لندن وأمام أكثر من أربعين ألف متفرج، سقط تشلسي في فخ تعادل مكلف أمام ضيفه ريدينغ الذي أسدى خدمة كبيرة لمانشستر يونايتد.
 
وعانى تشلسي طيلة المباراة وتقدم مرتين عبر هدافه دروغبا لكن الضيوف ردوا في مناسبتين أيضا حارمين تشلسي من فوزه الرابع على التوالي والخامس عشر هذا الموسم.
 
من جهة أخرى تلاشت آمال ليفربول في الفوز باللقب بهزيمته بهدف مقابل لا شيء أمام مضيفه بلاكبيرن روفرز وابتعاده عن يونايتد بفارق 16 نقطة.
 
وصعد أرسنال إلى المركز الثالث بفوزه على واتفورد 2-1.
 
بقية النتائج
وحقق كل من بولتون وبورتسموث الفوز تباعا على نيوكاسل يونايتد ووست هام بالنتيجة ذاتها 2-1.
 
كما حقق توتنهام هوتسبير انتصاره الثاني عشر على التوالي بملعبه عندما تغلب على أستون فيلا 2-1.
 
وفاز أيضا مانشستر سيتي على شيفيلد يونايتد بهدف مقابل لا شيء وتعادل
إيفرتون على ملعبه أمام ميدلسبره بدون أهداف.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة