الجزائر تستعد لإطلاق أول قمر صناعي   
الثلاثاء 1423/5/21 هـ - الموافق 30/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت الحكومة الجزائرية الثلاثاء أنها ستطلق أول قمر صناعي قبل نهاية العام الجاري، وأوضحت الوزيرة الجزائرية المنتدبة المكلفة بالبحث العلمي ليلى حمو بوتليليس أن القمر الذي أطلق عليه اسم (السات 1) تم بناؤه بالتعاون مع المركز الفضائي البريطاني بكلفة بلغت 15 مليون دولار أميركي.

وأشارت إلى أن نشاط القمر ستجري متابعته عبر محطة أرضية بالمركز الوطني للتكنولوجيات الفضائية في مدينة وهران على بعد 400 كلم غربي العاصمة الجزائرية.

وقالت الوزيرة بوتليليس إن الحكومة تستعد لبناء قمر صناعي ثان في غضون الأشهر القليلة المقبلة، وإنها خصصت 2.4 مليار دينار جزائري (30 مليون دولار أميركي) لتمويل مشروع القمر الصناعي الثاني (السات 2) المتوقع إنجازه بخبرة جزائرية كاملة دون الاعتماد على الشراكة الأجنبية.

من جانبه قال مدير المركز الوطني للتكنولوجيات الفضائية عز الدين أوصديق إن القمر الصناعي سيستخدم في بث وجمع وتحليل المعلومات المتصلة بقطاعات المناجم ومعاهد الجغرافيا وقياس الزلازل, موضحا أن القمر الذي يزن 100 كلغ سيساهم في تزويد تلك القطاعات بصور كل خمسة أيام بدلا من 21 يوما حاليا.

وأشار إلى أن القمر -الذي سيتم وضعه في مدار على علو 686 كلم ومزود بكاميرا طول عدساتها 32 مترا- سيساهم أيضا في تسهيل تطبيق البحوث المتعلقة بمسح الأراضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة