همّي همك.. دراما يمنية تزعج الحوثيين   
الأربعاء 11/9/1437 هـ - الموافق 15/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 14:00 (مكة المكرمة)، 11:00 (غرينتش)

رغم أن أحداثه تجري في قرية افتراضية تدعى "مركوضة"، ويطرح بطريقة درامية وكوميدية قضايا ومشاكل اجتماعية، فإن المسلسل اليمني "همي همك" أغاظ مليشيا الحوثي التي قالت إن مضمونه يحمل إساءة وتشويها لرجال الأمن، ويظهرهم بصورة هزلية ساخرة.

وهددت وزارة الداخلية التي يهيمن عليها الحوثيون في صنعاء بمقاضاة قناة السعيدة الخاصة التي تنتج المسلسل وتعرضه على شاشتها بحجة أن العمل التلفزيوني يظهر منتسبي الأجهزة الأمنية بمظهر مشوّه وكأن عملهم هو فقط ممارسة الرشوة ومخالفة القوانين.

ويسعى مسلسل "همي همك" لمعالجة ساخرة لقضايا وهموم المجتمع اليمني، ونبه القائمون عليه قبل بث كل حلقة إلى أن شخصياته وأحداثه ليست حقيقية وأنها من مخيلة الكاتب ولا أساس لها بالواقع.

وعزا ناشطون يمنيون على مواقع التواصل الاجتماعي انزعاج الحوثيين إلى ما هو أكبر من مجرد تعكير صورة رجال الأمن "النقية" لدى المواطن اليمني.

ويرى مؤيدون للمسلسل أنه يعكس حال اليمن اليوم بعد أن انقلب الحوثيون على الشرعية واجتاحوا المدن لبسط سيطرتهم على كافة أنحاء البلاد.

وبعيدا عن تأويل الحوثيين، يمكن قراءة المسلسل على ضوء الواقع اليمني حيث يستحوذ برقوق، وهو شخصية قدمت بصورة ساذجة في المسلسل، على السلطة استنادا إلى الوراثة رغم عدم امتلاكها أي مقومات للقيادة.

وفي مدينة مركوضة التي لا تعرف معنى تداول السلطة، يصر برقوق على حكم الجميع بوصفه الأحق بذلك، الأمر الذي أدى إلى انقسام أهل القرية وزعزعة استقرارها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة