قتيلان وعشرات الجرحى في سلسلة تفجيرات جنوب تايلند   
الأحد 1426/2/23 هـ - الموافق 3/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:18 (مكة المكرمة)، 17:18 (غرينتش)

آثار انفجار استهدف قبل أسبوع سكة القطار في جنوب تايلند (رويترز)

لقي شخصان على الأقل مصرعهما وجرح العشرات في سلسلة من التفجيرات المتزامنة في مدينتين جنوب تايلند ذي الأغلبية المسلمة.
 
وقد وقع أقوى انفجار في مطار مدينة هات ياي ما أسفر عن مقتل شخص وجرح العشرات. وقال شهود عيان إن الانفجار وقع في مكاتب تسجيل المسافرين.
 
وقالت مصادر تايلندية رسمية وإعلامية إن الانفجار الثاني وقع بشكل متزامن أمام أحد المتاجر الكبرى بمدينة هات ياي. وقد تحدث تقرير للتلفزيون التايلندي عن سقوط قتلى في هذا الانفجار.
 
أما الانفجار الثالث فقد وقع في مدينة سونخلا على ساحل خليج تايلند غير بعيد عن مدينة هات ياي. وقال مصدر أمني إن القنبلة التي انفجرت في سونخلا كانت موضوعة على متن دراجة نارية وتم تفجيرها بواسطة جهاز للتحكم عن بعد. وحسب أحد أفراد الشرطة التايلندية فإن الانفجار لم يسفر عن ضحايا.
 
وعلى إثر هذه التفجيرات وضعت أجهزة الأمن التايلندية في حالة تأهب في حين لم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن هذه التفجيرات.
 
وتأتي التفجيرات بعد أيام قليلة من قرار الحكومة التايلندية سحب جزء من قواتها البالغ قوامها عدة آلاف جندي من أقصى الجنوب، في بادرة للتخلي عن سياسة استخدام القوة في مواجهة اضطرابات المنطقة.
 
وقد جاء هذا القرار ضمن تداعيات مقتل 78 مسلما أثناء احتجاز الجيش لهم داخل مسجد في أواخر العام الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة