موسكو: نريد هدنة طويلة بحلب   
الخميس 11/9/1437 هـ - الموافق 16/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 20:55 (مكة المكرمة)، 17:55 (غرينتش)

أعلنت وزارة الخارجية الروسية اليوم الخميس أنها تأمل في التوصل إلى وقف طويل الأمد لإطلاق النار في مدينة حلب شمالي سوريا، وذلك بعد يوم من إعلان موسكو عن تهدئة لمدة يومين بمدينة حلب فقط.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية عن ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي قوله إن موسكو تريد "وقفا طويل الأمد لإطلاق النار" في حلب.

وتأتي هذه التطورات عقب إعلان المركز الروسي لتنسيق الهدنة في سوريا عن هدنة في حلب لمدة 48 ساعة اعتبارا من منتصف الليلة الماضية، وذلك "بهدف خفض مستوى العنف المسلح وتحقيق استقرار الوضع".

ولم تذكر موسكو الجهة التي ناقشت معها القرار قبل تنفيذه، لكن مسؤولا في الأمم المتحدة قال إن الهدنة أعلنتها أميركا وروسيا في اجتماع للمنظمة الأممية.

ولم تمنع هذه الهدنة طائرات النظام السوري من شن غارات فجر اليوم على طريق الكاستيلو ومنطقة جمعية الملاح وجبهة البريج في مدينة حلب، بحسب مراسل الجزيرة.

يذكر أن الغارات الروسية والسورية استهدفت المدينة وأريافها طوال شهور متواصلة، مخلّفة أعدادا كبيرة من القتلى والجرحى المدنيين، فضلا عن موجات النزوح الواسعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة