أونروا تدعو لإعادة المقدسيين لمنازلهم   
الجمعة 23/12/1430 هـ - الموافق 11/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 9:24 (مكة المكرمة)، 6:24 (غرينتش)
مقدسية تحت أنقاض منزلها المهدم (الفرنسية-أرشيف)

دعت المفوضية العامة لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) إسرائيل لإعادة الأسر التي طردت من القدس الشرقية إلى منازلهم.
 
وقالت المفوضة العامة للوكالة -بعد زيارتها لمنزل إحدى الأسر الفلسطينية التي طردت من حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية- إن الخطوة الإسرائيلية تشكل انتهاكا للقانون الدولي ولالتزامات إسرائيل وفقا لذلك القانون.

وأكدت كارين أبو زيد أن المطرودين والمشردين "ينبغي أن يلمسوا أن خسارتهم ملحوظة, وأن الظلم الذي وقع عليهم قد عولج" معتبرة أن "السلام ممكن فقط لو قمنا بالإصرار على إنسانيتنا العالمية".
 
فشل وعود
كما أوضحت المفوضة العامة أن فشل المجتمع الدولي في تحقيق الوعد الذي قطعه الإعلان العالمي لحقوق الإنسان تجسد في حي الشيخ جراح حيث يتمثل ألم وبشاعة الطرد والتشريد والاحتلال ظاهرا وبشكل مأساوي على حد تعبيرها.
 
ورفضت أبو زيد المزاعم الإسرائيلية بأن تلك الحالات هي من اختصاص السلطات البلدية والمحاكم المحلية, معبرة في ذات الوقت عن قلق المنظمة الدولية إزاء استمرار عمليات الهدم والإخلاء وإسكان المستوطنين.
 
كما أشارت إلى دعوة الأونروا السلطات الإسرائيلية لإعادة كافة عائلات اللاجئين الفلسطينيين بالقدس الشرقية حيث تم تسجيل رقم قياسي العام الماضي لعدد السكان الفلسطينيين الذين جردوا من حقوق الإقامة من قبل الداخلية الإسرائيلية التي قامت بإلغاء إقامات 4577 مقدسيا, وهو أكبر بـ21 مرة من معدل السنوات الأربعين الماضية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة