بدايات ظهور إنفلونزا الطيور   
السبت 1426/9/27 هـ - الموافق 29/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:46 (مكة المكرمة)، 10:46 (غرينتش)
شهد القرن الماضي تفشيا لثلاث موجات إنفلونزا أساسية، تعود الأولى إلى العام 1918 وهي معروفة باسم "الإنفلونزا الإسبانية"، وأدت إلى مقتل نحو 50 مليون شخص في العالم.
 
وفي العام 1957 ظهرت الإنفلونزا الآسيوية، لتلحق بها عام 1968 إنفلونزا هونغ كونغ، وحصدت كل واحدة منهما نحو مليون ضحية.
 
ورغم أن إنفلونزا الطيور قتلت فقط بضع عشرات من الأشخاص حتى الآن، فإن نسبة من يتوفون ممن يصابون بها تبلغ 76%.
 
تم رصد فيروس (إتش5إن1) أول مرة منذ عقود لدى الطيور البرية، واكتشفت أول إصابة للدواجن مطلع التسعينات في أوروبا والولايات المتحدة. وتطلب الأمر الانتظار حتى مايو/أيار 1997 عندما توفي صبي نشأ في مركز زراعي بنزلة برد غامضة في هونغ كونغ.
 
إنفلونزا الطيور كشفت للمرة الأولى عام 1878 في إيطاليا كمرض خطير يصيب الدجاج. ومنذ العام 1959 الذي اكتشف فيه بأسكتلندا أول حالة مرضية خطيرة لإنفلونزا الطيور ناجمة عن فيروس (إتش5إن1), ظهرت حالات أخرى بلغت نحو 20 في العالم, منها سبع حالات فقط أدت إلى انتشار واسع في مزارع عديدة, ومرة واحدة فقط امتد فيها المرض إلى بلدان أخرى بحسب منظمة الصحة العالمية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة