تعادل ميلان وبرشلونة وتشلسي يهزم شالكه   
الأربعاء 18/12/1434 هـ - الموافق 23/10/2013 م (آخر تحديث) الساعة 2:07 (مكة المكرمة)، 23:07 (غرينتش)
ميسي (وسط) عادل النتيجة وعزز صدارة برشلونة (الفرنسية)
اكتفى ميلان الإيطالي وبرشلونة الإسباني بالتعادل الإيجابي 1-1 مساء الثلاثاء في قمة مباريات الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثامنة ضمن الدور الأول (المجموعات) لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، في حين عاد بوروسيا دورتموند الألماني بفوز ثمين 2-1 من أرض منافسه أرسنال الإنجليزي, كما حقق أتلتيكو مدريد الإسباني فوزه الثالث على التوالي.

في المباراة الأولى على ملعب "سان سيرو" وأمام 49 ألف متفرج قدم ميلان -بقيادة نجمه العائد الدولي البرازيلي كاكا- عرضا رائعا هو الأفضل له هذا الموسم حتى الآن، وكان قاب قوسين أو أدنى من تحقيق الفوز على ضيفه الكتالوني وتكرار إنجازه العام الماضي عندما فاز 2-صفر ذهابا قبل أن يسقط صفر-4 إيابا.

وضغط ميلان منذ البداية وهدد مرمى الحارس الدولي فيكتور فالديز في أكثر من مناسبة بفضل مراوغات كاكا الذي لعب مباراته الأولى أساسيا مع ميلان منذ عودته إلى صفوفه الصيف الماضي قادما من ريال مدريد الإسباني.

ولم يتأخر ميلان في هز شباك الفريق الكتالوني وافتتح التسجيل عبر البرازيلي روبينيو (9). وهو الهدف الأول الذي يقبله بلاوغرانا في الدور الأول هذا الموسم. وأدرك ميسي التعادل (24) لبرشلونة الذي عزز موقعه في الصدارة برصيد سبع نقاط بفارق نقطتين أمام ميلان، علما بأنهما سيلتقيان في الجولة الرابعة في السادس من الشهر المقبل على ملعب كامب نو.

وفي المجموعة نفسها، أنعش سلتيك الأسكتلندي بطل 1967 آماله في المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة بفوزه الثمين 2-1 على ضيفه أياكس أمستردام الهولندي حامل اللقب أربع مرات.

وانتظر سلتيك حتى الدقيقة 45 ليفتتح التسجيل من ركلة جزاء انبرى لها جيمس فوريست بنجاح، ثم عزز بيرام كايال بالثاني من تسديدة قوية من خارج المنطقة (53). وقلص الدانماركي لاسه شونه الفارق في الوقت بدل الضائع (90+4).

المجموعة السادسة
وعلى ملعب "الإمارات" وأمام 59 ألف متفرج، ضرب بوروسيا دورتموند عصفورين بحجر واحد حيث واصل صحوته وحقق فوزه الثاني على التوالي وحرم الفريق اللندني من الفوز الثالث على التوالي.

ومنح الدولي الأرميني ميختاريان التقدم لبوروسيا دورتموند (16). ونجح أرسنال في إدراك التعادل عبر الدولي الفرنسي أوليفييه جيرو (41). وخطف المهاجم الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي هدف الفوز لرجال المدرب يورغن كلوب (82).

وانتزع دورتموند صدارة المجموعة السادسة من أرسنال بفارق الأهداف بعد تساويهما بست نقاط لكل منهما، ولحق بهما نابولي الذي استعاد توازنه بعد خسارته أمام أرسنال في الجولة الماضية وعمق جراح مضيفه مرسيليا الفرنسي وألحق به الخسارة الثالثة على التوالي وبنتيجة 2-1.

ومنح الإسباني خوسيه كايخون التقدم لنابولي في الدقيقة 42. وعزز الكولومبي دوفان زاباتا بهدف ثان (67). وسجل الدولي الغاني أندرييه أيوو هدف الشرف لأصحاب الأرض (86).

تشلسي حقق فوزه الثاني على التوالي (الفرنسية)

وحذا تشلسي -بطل الموسم قبل الماضي- حذو دورتموند وتابع صحوته محققا فوزه الثاني على التوالي عندما تغلب على مضيفه شالكه الألماني بثلاثية نظيفة، كان بطلها الدولي الإسباني فرناندو توريس صاحب ثنائية.

ومنح توريس التقدم لتشلسي مبكرا (5)، ثم أضاف الثاني (68). وختم الدولي البلجيكي إيدين هازار الثالث في الدقيقة 87 لينتزع "البلوز" الصدارة من شالكه بفارق الأهداف.

وفي المجموعة نفسها، تعادل ستيوا بوخارست الروماني مع بال السويسري 1-1. وكان بال في طريقه إلى تحقيق فوز ثمين عندما تقدم بهدف للتشيلي مارسيلو دياز (48)، بيد أن البرازيلي لياندرو تاتو أدرك التعادل قبل دقيقتين من نهاية الوقت الأصلي (88).

المجموعة السابعة
وفي المجموعة السابعة، حقق أتلتيكو مدريد فوزه الثالث على التوالي وكان على حساب مضيفه أوستريا فيينا النمسوي بثلاثية نظيفة.

وتقدم الفريق الإسباني مبكرا عبر راؤول غارسيا (8) وعزز دييغو كوستا تقدم أتلتيكو (20). وأضاف كوستا هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه (53).

وفي المجموعة نفسها، عمق زينيت سان بطرسبرغ الروسي جراح بورتو البرتغالي بطل 1987 و2004 وألحق به الخسارة الثانية على التوالي وبهدف وحيد سجله الدولي ألكسندر كيرجاكوف في الدقيقة 85.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة