آلن سميث في الطريق إلى مانشستر يونايتد   
السبت 1425/4/3 هـ - الموافق 22/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سميث (يسار) في مباراة لفريقه ببطولة كأس الاتحاد الأوروبي (رويترز- أرشيف)
يبدو أن مهاجم ليدز يونايتد الإنجليزي آلن سميث سيحط رحاله في مانشستر يونايتد ابتداء من الموسم القادم ليبدأ مرحلة جديدة بعد أن هبط فريقه إلى دوري الدرجة الأولى.

ورغم العروض المقدمة من جانب ليفربول ونيوكاسل وميدلزبره فإن مانشستر يونايتد بات الأقرب لضم اللاعب، بعد أن أعلن مدير ليدز بيتر لوريمر اليوم أن ناديه يضع اللمسات الأخيرة لانتقال سميث إلى مانشستر مؤكدا أن الصفقة قد تتم في غضون الأيام القليلة المقبلة وسط توقعات بأن تبلغ قيمتها ثمانية ملايين جنيه إسترليني (13 مليون دولار).

وكان ليدز قد رفض عرضا أول لضم اللاعب بلغت قيمته 3.5 ملايين جنيه إسترليني، ثم رفض عرضا ثانيا قيمته 5.5 ملايين وقال إنه يطلب عشرة ملايين ثمنا للاستغناء عن مهاجمه الخطير.

من جانبه قال مدير أعمال آلن سميث إن اللاعب يفضل الانضمام لمانشستر يونايتد رغم أن الود شبه غائب عن العلاقات بين الناديين الجارين طوال العقود الثلاثة الماضية، لكن ذلك لم يمنع انتقال لاعبين من صفوف ليدز إلى مانشستر وهما الفرنسي المتألق إريك كانتونا عام 1992, والمدافع ريو فرديناند قبل موسمين.

مانشستر يأمل إنقاذ موسمه
وبعيدا عن صفقة سميث يسعى مانشستر يونايتد لإنقاذ موسم كان سيئا بالنسبة له عندما يلتقي مساء اليوم مع فريق ميلوول الذي يلعب بدوري الدرجة الأولى في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وخسر مانشستر هذا الموسم لقب بطولة الدوري الإنجليزي وتراجع للمركز الثالث، كما فشل في الوصول إلى دور الثمانية في البطولة الأوروبية للأندية الأبطال لأول مرة منذ ثمانية أعوام.

وفاز مانشستر يونايتد بلقب الكأس عشر مرات من قبل، في حين أن ميلوول يلعب في نهائي البطولة لأول مرة في تاريخه وفوزه سيكون من أكبر المفاجآت منذ فوز سندرلاند على ليدز يونايتد في نهائي البطولة عام 1973.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة