الجزيرة تعتبر وثيقة وزراء الإعلام خطرا على حرية التعبير   
الاثنين 1429/2/11 هـ - الموافق 18/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:46 (مكة المكرمة)، 10:46 (غرينتش)
وضاح خنفر: القضاء المستقل هو الكفيل بالتصدي لأي خرق لمواثيق الشرف
(الجزيرة نت-أرشيف)
اعتبرت شبكة الجزيرة أن تبنى مجلس وزراء الإعلام لوثيقة مبادئ تنظيم البث الفضائي في العالم العربي خطرا على حرية التعبير، لا سيما بسبب الغموض الذي يكتنف بعض بنودها ويسمح بتأويلها على نحو يهدد بالقضاء على استقلالية التغطية الإعلامية في المنطقة العربية.
 
وصرح المدير العام لشبكة الجزيرة وضاح خنفر بأن "مواثيق الشرف الصحفية الهادفة إلى تنظيم المهنة ينبغي أن تصدر عن الصحفيين أنفسهم لا أن تفرض عليهم من قبل هيئات سياسية".
 
وأضاف خنفر بأنه "عندما يتم خرق مواثيق الشرف أو تحصل تجاوزات تتنافى وأصول العمل الصحفي، فإن القضاء المستقل هو الكفيل بالتصدي لتلك القضايا".
 
وكان وزراء الإعلام العرب صادقوا قبل أسبوع في القاهرة على وثيقة تتضمن ما يسمى ضوابط للقنوات الفضائية في العالم العربي، وتحفظ كل من لبنان وقطر على هذه الضوابط، بينما انتقدها عدد كبير من الخبراء والإعلاميين العرب، معتبرين أنها ردة إلى عصر الوصاية على الجماهير وأنها تشكل خطرا على المستقبل.
 
واعتبر خنفر أن أي محاولة لتنظيم القطاع الإعلامي ينبغي أن تصب في اتجاه خلق مناخ مناسب يسمح للمؤسسات الإعلامية بأداء عملها بمزيد من الحرية والاستقلالية، لا أن يسعى لخنقها ووضع العراقيل أمامها.
 
وينظر كثير من المراقبين إلى تلك الوثيقة باعتبارها مطية لمصادرة الحريات الصحفية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة