شنايدر تجرد ديفنبورت من لقب دورة زيورخ التنسية   
الاثنين 1423/8/14 هـ - الموافق 21/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
شنايدر نجحت في التفوق على ديفنبورت

أحرزت السويسرية باتي شنايدر لقب دورة زيورخ الدولية للتنس الأرضي التي تبلغ جوائزها 1.2 مليون دولار بفوزها على الأميركية ليندساي ديفنبورت المصنفة ثانية وبطلة العام الماضي بواقع 6 -7 (5-7) و7-6 (10-8) و6-3 في المباراة النهائية التي جرت مساء أمس الأحد.

وحرمت شنايدر ديفنبورت من الاحتفاظ باللقب للعام الثاني على التوالي وأوقعت بها الخسارة الثانية في 20 مباراة خاضتها ديفنبورت في زيورخ في غضون خمس سنوات, والأولى كانت أمام السويسرية مارتينا هينغيس في نهائي عام 2000.

ونجحت ديفنبورت في إحراز المجموعة الأولى بصعوبة بعد اللجوء إلى شوط كسر التعادل بعد أن كسرت كل منهما إرسال منافستها مرة واحدة, مع أن الفرصة سنحت لها أربع مرات لإنهاء المجموعة لمصلحتها عندما كانت متقدمة 5-4 ثم أنقذ شنايدر الموقف.

وفي المجموعة الثانية بدأت شنايدر بكسر إرسال ديفنبورت التي كانت على وشك الانسحاب من الدور النصف النهائي أمام البلجيكية جوستين هينان بداعي الإصابة قبل أن تهزمها السبت, وتقدمت 2-1, وانتهت المجموعة لمصلحتها بعد اللجوء إلى شوط كسر التعادل لتتعادل اللاعبتان 1-1.

وفي المجموعة الثالثة الحاسمة كانت الغلبة لشنايدر التي كسرت إرسال ديفنبورت في الشوطين الثاني والثامن وأنهتها 6-3 لتحصل على شيك بقيمة 182 ألف دولار.

وقالت ديفنبورت "يصدف أحيانا أن تكون الخسارة أمام لاعب مصمم على الفوز بلقب إحدى الدورات, لكن أنا سعيدة لأدائي بعد عودتي من الإصابة" والتي أرغمتها في أغسطس/آب على الابتعاد نحو شهرين عن الملاعب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة