قرعة كأس أمم آسيا 2007 تنتج ثلاث مجموعات قوية   
الثلاثاء 1427/11/29 هـ - الموافق 19/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:33 (مكة المكرمة)، 15:33 (غرينتش)
لوحة تظهر القرعة النهائية لكأس آسيا (الأوروبية)

أجريت اليوم في العاصمة الماليزية كوالالمبور قرعة نهائيات كأس أمم آسيا لكرة القدم 2007 التي ستقام للمرة الأولى في أربعة دول هي تايلند وفيتنام وماليزيا وإندونيسيا خلال الفترة من 7 إلى 29 يوليو/تموز المقبل.
 
وجاءت معظم المجموعات متكافئة وقوية حيث جمعت المجموعة الأولى فريقين عربيين هما العراق وعمان مع تايلند إحدى الدول المنظمة وأستراليا المنضمة حديثا للاتحاد الآسيوي.
 
وقد تكون المجموعة الثانية هي الأسهل نسبيا حيث تضم منتخبين عربيين هما قطر والإمارات مع فيتنام المضيفة واليابان القوية.
 
وتبدو المجموعة الثالثة نارية حيث تضم ثلاثة منتخبات قوية هي الصين وأوزبكستان وإيران إضافة إلى ماليزيا المضيفة.
 
الماليزي بيتر فيلابان الأمين العام للاتحاد الآسيوي (يمين) خلال إجراء القرعة (الأوروبية)
ولا يختلف الحال كثيرا في المجموعة الرابعة التي تضم منتخبين عربيين هما السعودية والبحرين مع إندونيسيا المضيفة وكوريا الجنوبية القوية، علما بأن الأول والثاني في كل من المجموعات الأربع سيتأهل إلى الدور ربع النهائي.
 
إبعاد السعودية عن تايلند
جدير بالذكر أن الاتحاد الآسيوي قرر قبل إجراء القرعة تحييد السعودية من اللعب في المجموعة نفسها مع تايلند نظرا لعدم وجود علاقات دبلوماسية بين البلدين، كما استبعد السعودية كذلك من اللعب في المجموعة الثانية التي تستضيفها فيتنام لأن صاحب إحدى البطاقتين الأولى والثانية سيتوجه إلى تايلند لخوض الدور ربع النهائي.
 
واعتمد الاتحاد الآسيوي في توزيع المنتخبات على أربعة مستويات تصنيف الاتحاد الدولي (فيفا) لشهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، خلافا لما كانت عليه العادة في السابق عندما كان الاعتماد على نتائج المنتخبات في النسخات الآسيوية الثلاث السابقة.
 
وشارك في سحب القرعة أبرز نجوم الكرة الآسيوية وعلى رأسهم الياباني هيديتوشي ناكاتا والسعودي محيسن الجمعان والصيني فان زه يي والإيراني خودادد عزيزي.

يذكر أن هذه هي المرة الأولى التي تقام فيها نهائيات أمم آسيا في الأعوام الفردية بعد أن ارتأى الاتحاد الآسيوي إقامتها خلال السنوات التي لا تشهد دورات أولمبية أو نهائيات كأس أمم أوروبية أو أفريقية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة