فيلم أميركي عن القرصنة بالصومال   
الجمعة 1430/6/5 هـ - الموافق 29/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 6:42 (مكة المكرمة)، 3:42 (غرينتش)
عمليات القرصنة بسواحل الصومال أثارت انتباها عالميا (رويترز-أرشيف)
قررت شركة الإنتاج السينمائي كولومبيا بيكشرز تحويل تجربة ربان السفينة الأميركي الذي أسره الشهر الماضي قراصنة صوماليون، إلى فيلم سينمائي.
 
وأعلنت الشركة أنها حصلت على حقوق قصة حياة ريتشارد فيليبس
(53 عاما) ربان سفينة الشحن الأميركية مايرسك ألاباما الذي سلم نفسه للقراصنة مقابل حياة طاقمه قبالة سواحل الصومال.
 
وكان فيليبس قد احتجز خمسة أيام في قارب نجاة بالمحيط الهندي وأنقذه قناصة البحرية الأميركية, بعد قتل ثلاثة قراصنة بإطلاق النار عليهم.
 
وينتظر أن يشارك بإنتاج الفيلم الممثل كيفين سبيسي وآخرون بينهم سكوت رودين منتج فيلم "لا مكان للرجال العجائز" الفائز بجائزة أوسكار.
 
ولم يعلن عن المشاركين بالفيلم لكن ينتظر أن يبحث المنتجون عن ممثلين ليس فقط للعب دور فيليبس، بل يحتمل أيضا للعب دور الرئيس الأميركي باراك أوباما الذي أجاز قتل القراصنة إذا كانت حياة الربان في خطر.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة