ملك بلغاريا السابق يصبح رئيسا للوزراء   
الخميس 1422/4/20 هـ - الموافق 12/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سيمون الثاني
قال مسؤولون بلغار إن الملك السابق سيميون الثاني الذي حققت حركته فوزا ساحقا في الانتخابات العامة التي أجريت في يونيو/ حزيران الماضي قرر تولي منصب رئيس الوزراء.

وقال بلامين بانايوتوف رئيس الكتلة البرلمانية لـ"الحركة الوطنية" التي أسسها الملك سيميون الثاني "أخبرنا رئيس الدولة اليوم بقرار كتلتنا البرلمانية بتسمية سيميون ساكي كوبوغوتسكي لمنصب رئيس الوزراء القادم للبلاد".

وقال بانايوتوف بعد لقائه الرئيس البلغاري بيتر ستويانوف إن الرئيس سوف يكلف رسميا سيميون الثاني بتشكيل الحكومة الأحد القادم. وكانت "الحركة الوطنية" قد فازت بنصف عدد مقاعد البرلمان البالغة 240 مقعدا في الانتخابات التشريعية التي جرت في 17 يونيو/ حزيران الماضي.

ووضع بانايوتوف بإعلانه ترشيح الملك السابق حدا لأسابيع عدة من الترقب. وكان سيميون الثاني -الذي طرده الشيوعيون في 1946 واستقر في إسبانيا قبل أن يعود إلى بلغاريا أوائل العام الجاري- بقي غامضا بشأن نواياه منذ فوز أنصاره في الانتخابات التشريعية. ومن المتوقع أن يمنح البرلمان الحكومة الجديدة الثقة في 24 يوليو/ تموز الجاري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة