مقتل 11 عسكريا بهجوم مسلح في الجزائر   
السبت 1436/10/1 هـ - الموافق 18/7/2015 م (آخر تحديث) الساعة 22:57 (مكة المكرمة)، 19:57 (غرينتش)

قتل 11 عسكريا جزائريا مساء أمس الجمعة في كمين نصبته مجموعة مسلحة في عين الدفلى جنوب غربي العاصمة الجزائر.

ونقلت صحيفة "الخبر" عن مصادر عسكرية قولها إن موكبا عسكريا كان في طريقه إلى الثكنة العسكرية الموجودة بمنطقة تيفران في ولاية عين الدفلى بمناسبة عيد الفطر، وقع في كمين نصبته جماعة مسلحة.

وأشارت المصادر إلى أن اشتباكات دارت في الموقع أدت إلى مقتل 11 عسكريا برتب مختلفة، وقالت إن عدد القتلى مرشح للارتفاع نظرا لوجود عدد من المصابين في حالة خطيرة.

وأكدت الصحيفة أن الجماعة المسلحة نجحت في الفرار وتوغلت في المنطقة الغابية القريبة من موقع الهجوم، وأوضحت أن قوات من الجيش تلاحق المسلحين.

وشكلت منطقة عين الدفلى في تسعينيات القرن الماضي أحد المعاقل الرئيسية للمجموعات المسلحة، وعاد إليها الهدوء منذ أكثر من عقد من الزمن.

ورغم تراجع أعمال العنف التي ترتكبها جماعات مسلحة في الجزائر، فإن بعض المناطق مثل بومرداس وتيزي وزو غربي العاصمة تشهد اعتداءات تنسب إلى مجموعات تقول إنها مرتبطة بتنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي أو بتنظيم الدولة الإسلامية.

وبحسب وزارة الدفاع الجزائرية، فإن أكثر من مئة مسلح قتل أو اعتقل أو سلم نفسه خلال النصف الأول من العام الحالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة