بريطانيا تجسست على أنان قبل الحرب على العراق   
الخميس 1425/1/6 هـ - الموافق 26/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أنان كان هدفا للمخابرات البريطانية قبل غزو العراق (رويترز- أرشيف)
أكدت الوزيرة البريطانية السابقة للتنمية الدولية كلير شورت أن بريطانيا تجسست على الأمم المتحدة في الفترة التي سبقت الحرب على العراق.

وقالت كلير في لقاء مع هيئة الإذاعة البريطانية BBC إن المخابرات البريطانية كلفت عملاء لها للقيام بعمليات تجسس داخل الأمم المتحدة، وأكدت أن مكتب الأمين العام للمنظمة كوفي أنان كان أحد أهم الأهداف وأن عملية التجسس على مكتبه استمرت لبعض الوقت.

ومضت الوزيرة البريطانية السابقة تقول "اطلعت على بعض نصوص بها تفريغ لمحادثاته"، وأضافت "الواقع أنني أجريت أحاديث مع أنان قبل الحرب وقلت لنفسي ستكون هناك نصوص لهذه الأحاديث وسيعرف الكل ما قلناه".

ومن الجدير بالذكر أن شورت استقالت في مايو/ أيار 2003 من حكومة توني بلير احتجاجا على شن الحرب الأميركية البريطانية على العراق بدون الضوء الأخضر من الأمم المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة